التخطي إلى المحتوى
زيارة لوفد أفريقي رفيع المستوى لمكتبة الإسكندرية

كتبت ـ رودينا ناصر:

أستقبل، مدير مكتبة الإسكندرية ـ الدكتور مصطفى الفقي، أمس الأربعاء، وفد إفريقي رفيع المستوى وقد رحب الأمين العام للوكالة المصرية للشراكة من اجل التنمية ـ بالسفير حازم فهمي.

وقال الدكتور الفقي: «أن مكتبة الإسكندرية مكان تاريخي وهي مناره العلم والمعرفة وتعتبر نافذة للأفارقة علي البحر المتوسط وأن مصر هي السند لكل بلاد افريقيا وستظل دائمًا»، وذكر أ رئيس الجمهورية ـ عبد الفتاح السيسي يهتم بتوطيد العلاقات مع إفريقيا، وقد قام بزيارة العديد من الدول الأفريقية.

وردًا على بعض الإستفسارات، قال الدكتور مصطفى الفقي: «ان المكتبة تتبنى مشروع بعنوان (الأسبوع الثقافي) وسيكون أسبوع ثقافي لكل مدينه افريقية وهو يعتبر رمزًا للعلاقة بيننا وبين المدن الأفريقية»، وأضاف أنه يجب التركيز على مساعده جنوب السودان وأن نحاول حل مشاكلنا وخاصة مع اثيوبيا دون نزاعات وأن نصل لحلول ترضي جميع الاطراف».

وذكر «الفقي»، أن هناك خطه لتقديم المساعدة للطلبة الأفارقة عن طريق الحضور لمصر، والاستفادة من التعليم والتدريب، قائلًا: «ان مصر ليست بلدًا غنيًا ولكنها عريقة وبها خبرات تستحق التبادل مع الدول الأخرى للوصول لأقصى إستفادة»، مُختتمًا اللقاء بأن مكتبة الإسكندرية ليست مكانًا للكتب فقط ولكنها تحتوي على مسرح ومتحف وقاعه للمؤتمرات ومتحفًا للمخطوطات، وهي ملتقى لتبادل جميع الثقافات.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *