التخطي إلى المحتوى
«عرفات والشريف وسلطان» يتفقدون التجهيزات النهائية إستعدادًا لإفتتاح نفق كليوباترا

كتبت ـ مريم محمود:

تفقد، الدكتور هشام عرفات ـ وزير النقل والمواصلات، اليوم الثلاثاء، برفقة الدكتور هشام الشريف ـ وزير التنمية المحلية، والدكتور محمد سلطان ـ محافظ الإسكندرية، التجهيزات النهائية لأعمال توسعة وتطوير نفق كليوباترا؛ للوقوف على ما تم إستعدادًا لأفتتاحه خلال الأيام القليلة القادمة، بعد توقف دام لأكثر من ٤ سنوات، بتكلفة بلغت ٤٧ مليون جنية.

وأوضح «سلطان»، أن أعمال توسعة وتطوير النفق تعمل على حل مشكلة الكثافة والتكدس المروري بالمنطقة، وذلك بمضاعفة عدد الحارات المرورية، ليصبح النفق ٤ حارات مرورية في كل إتجاه بدلًا من حارتين، مُشيدًا بالدور الكبير لوزارة النقل والمواصلات وكلية الهندسة جامعة الإسكندرية، وجميع المتخصصين والجهات المعنية في التعاون والتنسيق، للإنتهاء من المشروع، وإزالة كافة المعوقات لإعادة تشغيله وتطويره، بعد توقف دام لعدة سنوات.

ومن جانبه، لفت «عرفات» أن التعاون بين كافة الجهات يعمل على تسهيل الانتهاء من المشروعات في أوقات قياسية، مُشيرًا إلى أن الوزارة تقوم بالتنسيق مع المحافظات والجهات المتخصصة لإنهاء كافة مشاريعها في أقصى وقت ممكن، خاصة التي تخدم القطاعات العريضة من المواطنين، وتعمل على حل مشكلات التكدس المروري بالمحافظات، وأكد على أن الوزارة على أتم استعداد للتعاون وتقديم الدعم الكامل لكافة المشروعات القومية بالدولة.

هذا وقد شملت أيضًا، أعمال التطوير بالنفق الإهتمام بالجزيرة الوسطى بين النفق القديم والجديد، وزيادة المساحة الخضراء، وتركيب بلاطات انترلوك بها، والإنتهاء من شبكة تصريف الأمطار بالنفق، وربطها علي شبكة الصرف العمومية، والإنتهاء من جميع أعمال الإسفلت والرصف داخل النفق وفي المخارج والمداخل.

وجاء هذا، في إطار تنفيذ الوزارات المعنية والمحافظة لتنفيذ خطة الدولة كاملة، لرفع كفاءة الطرق والانفاق والمحاور الرئيسية بها، والتي تساهم في تحقيق السيولة المرورية وتسهيل حركة النقل والمواصلات، وذلك لرفع المعاناه عن المواطنين وتسهيل الحركة المرورية، وعودة الإسكندرية كسابق عهدها عروسا للبحر الأبيض المتوسط.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *