التخطي إلى المحتوى
محافظ الإسكندرية يشارك في مؤتمر «الإدارة المحلية بين الحوكمة ومكافحة الفساد»

كتبت ـ سارة العسكري:

شارك، محافظ الإسكندرية ـ الدكتور محمد سلطان، في أعمال المؤتمر الأول حول «الإدارة المحلية بين الحوكمة ومكافحة الفساد»، بحضور وزير التنمية المحلية ـ الدكتور هشام الشريف، ووزيرة التخطيط ـ الدكتورة هالة السعيد، ووزير العدل ـ المستشار حسام عبد الرحيم، ووزير شؤون مجلس النواب ـ المستشار عمر مروان، وفقاً لبيان المحافظة، اليوم الثلاثاء.

وينظم «المؤتمر»، تحت رعاية وزارة التنمية المحلية، وتستغرق أعماله يومًا واحدًا بمقر مركز إعداد القادة بالعجوزة، وذلك في إطار تطبيق الإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.

وأكد «سلطان»، علي أهمية التنسيق ما بين الأطراف المعنية بمكافحة الفساد والحوكمة، والعمل معا كفريق عمل واحد من أجل ترسيخ الحوكمة وإصلاح النظام الادراي، وتنمية الوعي ودعم ثقة المواطن بالحكومة بواسطة الأداء المتميز للخدمات.

وقام «سلطان»، بتقديم دراسة عن ظاهرة البناء المخالف بالمحافظة وأساليب التصدي لها والمعوقات التي تواجه الأجهزة التنفيذية في تنفيذ قرارات الإزالة، وكشف خلالها عن وجود ٤٨ ألف مبنى مخالف بأحياء المحافظة، لافتا إلى صدور ١٣٩ ألف قرار إزالة صادر لهذه العقارات منذ عام ٢٠٠٦ حتى عام ٢٠١٧.

وأضاف «سلطان»، أن هناك صعوبة في تنفيذ قرارات الإزالة تعود لعدة أسباب منها ضعف الإمكانيات لدى المحليات والمحافظة لتنفيذ أعمال الهدم، وكذلك تأخير الدراسات الأمنية وتوصيل المرافق لمثل هذه المباني التي تصعب عملية الإزالة، ووجود إشغالات وهمية لتلك الوحدات المخالفة وأيضا انتشار ظاهرة الكاحول.

واقترح «سلطان»، أن يتم توفيق أوضاع المباني المخالفة نظرا لما تهدره على الدولة من نفقات في عمليات هدمها، وذلك بأن يتم التنازل عن ٥٠ ٪ من عدد الوحدات المخالفة سواء نقدا أو عينيا، بشرط أن يتم معاينة تلك المباني هندسيا والتأكد من سلامة بنائها وعدم تأثيرها علي المرافق العامة أو مصلحة المواطنين والصالح العام.

وكرم «سلطان» خلال المؤتمر، برفقه وزير التنمية المحلية، ورئيس حي العامرية أول ـ اللواء أحمد بسيوني، ورئيس حي العجمي ـ علاء يوسف، ورئيس حي المنتزه ثاني ـ اللواء عادل سلامة، وذلك ضمن رؤساء الأحياء المميزين تقديرا لمجهوداتهم المبذولة في أعمال التطوير بأحيائهم والتفاعل المستمر مع الجماهير لحل مشكلاتهم.

من جانبهم، أكد المشاركون في أعمال مؤتمر «الإدارة المحلية بين الحوكمة ومكافحة الفساد» ضرورة مكافحة الفساد وترسيخ نظام اللامركزية من خلال تكامل أدوار الأطراف الفاعلة وتبسيط عملية تقديم الخدمات إلكترونيا للمواطنين، وتطبيق المبادئ والمعايير العالمية في مكافحة الفساد وتحديد السياسات الواجب أتباعها وتنفيذها وفق جدول وخطط محددة زمنيا.

وحضر «المؤتمر»، رؤساء عدد من الأجهزة الرقابية، ومحافظو «قنا ـ المنوفية ـ القليوبية ـ القاهرة ـ الجيزة ـ الفيوم»، و رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب ـ المهندس أحمد السجيني.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *