التخطي إلى المحتوى
«جمعة» يلتقي بأئمة الإسكندرية في «مركز الثقافة الإسلامية»

كتبت ـ فرح الأعصر:

إلتقى، أمس الجمعة، وزير الأوقاف ـ محمد مختار جمعة، بقيادات وأئمة أوقاف الإسكندرية، في مركز الثقافة الإسلامية، وسط الإسكندرية.

وقال «جمعة»، خلال اللقاء: «صلاة العيد في الخلاء المعتبر شرعًا، وبالمسجد الجامع للمرخص لهم، ولا مجال لإقامتها بالطرقات أو الزوايا أو المصليات»، مؤكدًا على ضرورة الإلتزام بتلك الضوابط بشأن صلاة العيد.

ومن جانبه، أثنى «جمعة» على جهود الأئمة في حسن توجيه النشء والشباب وعامة الناس، وعلى نجاح مدرسة المسجد «الجامع»، ووجه بالتوسع فيها، واستمرار عملها.

وأوضح «جمعة»، إن صكوك الأضحية تمنع المُضحي من الوقوع في بعض الأخطاء، مؤكدًا أن الوقت الشرعي للذبح من صباح أول أيام العيد وحتى رابع يوم العيد، وما يخالف هذه الأوقات يصبح زكاة.

وقال «جمعة»: كل ما يتم جمعه من أموال الصكوك يذهب نهائيًا لشراء الصكوك من وزارة التموين، ويكون من أفضل اللحوم، التي تُذبح وتُبرد وتُجمع لصالح وزارة الأوقاف بأقل التكلفة الممكنة، وأكد على ضرورة التحري في توزيع الصكوك؛ لتقع في أيدي المستحقين.

وفي ذات السياق، أشار «جمعة» إلي ان لكل إمام يستطيع جمع أكثر من 50 صكًا، مكافأة من الشهر الأساسي، بما لا يتعدي 500 جنيهًا بعيدًا عن موارد الصكوك.

وكافئ «جمعة»، خلال اللقاء، ستة من أئمة الإسكندرية وقياداتهم؛ لجهدهم المتميز في مشروع صكوك الاضاحي، والتي وصلت لأكثر من 700 صك حتى الآن، وحث على الإجتهاد في طلب العلم، والعناية بالقضايا الفقهية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *