التخطي إلى المحتوى
مؤتمر «اللغة العربية وقضايا التواصل» في جامعة الإسكندرية

كتبت ـ بسنت محمود:

عقدت، جامعة الإسكندرية، اليوم الخميس، المؤتمر الدولي الأول لقسم اللغة العربية، بعنوان «اللغة العربية وقضايا التواصل في عصر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات»، تحت رعاية رئيس جامعة الإسكندرية ـ الدكتور عصام الكردي، والذي عُقِد على مدار يومين.

وتحدث الباحث السوري ـ أدهم مسعود القاق، حول مسألة تعريب الطب في دمشق، وأنها توقفت فى السبعينيات، موضحًا أن اللغة العربية لم تعد تواكب تطور العلوم والمصطلحات؛ مما أدى إلى اعتماده على اللغة الإنجليزية.

وأشار «الباحث» إلى أن اهمال السلطات لمسألة التعريب والتقدم المذهل للثورات العلمية؛ جعل التجربة أضعف من مواجهة حركة التقدم العلمي، موضحًا أن الهدف من إحياء اللغة العربية إنها أحد أهم مقومات هويتنا الثقافية، فلابد من تعريب العلوم بأكملها، مؤكدًا على أهمية وجود تيار يحافظ على اللغة العربية الفصيحة ويطورها لتعبر عن مشاعر الإنسان.

وأكد رئيس قسم اللغة العربية ـ الدكتور مراد حسن عباس، أن اللغة العامية جزء أصيل من اللغة الفصحي، موضحًا أنه لابد من التقارب بين اللغة الفصحى والعامية دون الخلط بينهما، وجاء المؤتمر برئاسة القائم بعمل عميد الكلية ـ الدكتورة غادة موسى، وبحضور نائب رئيس جامعة الإسكندرية ـ الدكتور هشام جابر، ولفيف من الأساتذة الجامعيين والباحثين.

وتناول المؤتمر المحاور الآتية: اللغةالعربية وصراع اللغات، اللغةالعربية ومواقع التواصل الاجتماعي، اللغة الفصحى واللهجات العامية باليوم الأول للمؤتمر، واللغةالعربية وقضايا الإعلام، وقضايا التعليم والتعلم باليوم الثاني.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *