التخطي إلى المحتوى
«برلمانية»: فاض الكيل من الإهمال.. كل 85 دقيقة مصري بيموت

كتبت ـ مروة السعداوي:

طالبت، عضو مجلس النواب ـ النائبة إيناس عبد الحليم، اليوم السبت، بضرورة التحرك الحكومي وتحرك أجهزة الدولة الرقابية؛ لكشف الفساد والسلبية وإهدار موارد مصر نتاج المحسوبيات، فما يحدث ما هو إلا نتيجة أكيدة لصفقات الفساد المشبوهة التي تتم في السكك الحديدية، وما هو إلا انعدام للضمير.

وإستكملت، «النائبة» مليارات الأموال تصرف تحت بند صيانة السكك الحديدة وصيانة القطارات، ونسمع عن القطار الذكي والقطار المميز، وافتتاحات تعلن في التليفزيونات عن صدارة مصر للتكنولوجيا، وإفتتاح اكبر محطة سكة حديد ذكية، واكبر قطار ذكى يعمل بالماء والهواء؛ إلا أنه على ارض الواقع لا يوجد مثل هذه الافتتاحات الذكية، وإنما تصرفات غبية من مسئولين فاسدين.

وأردفت «عبدالحليم» هناك إحصائية صادمة عن حوادث الطرق في مصر فكل 85 دقيقة واحد بيموت في مصر من حوادث الطرق، وتؤكد الإحصائيات – حسب منظمة الصحة العالمية – أن عددَ الوفَياتِ جراءَ حوادثِ الطرق في مصر يتجاوز الخمسةَ عشَرَ ألفًا فيما المصابون قد يصلونَ إلى الخمسين ألفًا تقريبًا سنويًا، ما يجعل معدلَ القتلى في مصر ضِعفَ المعدلِ العالمي، ويُرجِعُ الخبراءُ ذلك إلى العنصر البشري الذي يرَوْنَ أنه يتحمل المسؤوليةَ الأكبر فضلًا عن تقصير حكومي وتداخل في المسؤوليةِ بين مؤسساتِ الدولة.

وتساءلت، «النائبة» أين سياسية الوزارة للحد من الحوادث؟، ما هي الإستراتيجية التي تتبعها للحد من مخالفات السائقين، وأين تدريب السائقين وتحليل المخدرات الذي لا يطبق إلا على نسبة لا تتعدى 1% من السائقين.

وطالبت، «عبدالحليم» بإعادة هيكلة كاملة لمنظومة النقل في مصر، وتناشد الرئيس السيسي بالتدخل لوقف نزيف دماء المصرين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *