التخطي إلى المحتوى
محافظ الإسكندرية يتابع حالة مصابي تصادم قطاري (خورشيد) بالجمهورية

كتبت ـ سارة العسكري:

اطمأن، محافظ الإسكندرية ـ الدكتور محمد سلطان، على حالات مصابي حادث تصادم قطاري عزبة الشيخ منطقة خورشيد المتواجدين بمستشفى الجمهورية، وعددهم ٣ حالة متبقية في المستشفى، مؤكداً على إستقرار حالاتهم الصحية، وتلقيهم العناية اللازمة بالمستشفى، وتواجد الفريق الطبي متكامل من العظام والجراحة العامة والأوعية الدموية والمخ والأعصاب؛ لمتابعة حالاتهم الصحية على مدار ٢٤ ساعة، مؤكدا أنه يتابع بنفسه على مدار الساعة استقرار حالة المصابين وتلقيهم الخدمات الطبية اللازمة لحين امتثالهم الى الشفاء، وفقاً لبيان المحافظة، اليوم السبت.

وذكر (سلطان) بأن مستشفى الجمهورية قد استقبلت ٣٠ مصاب منذ اليوم الأول للحادثة وتبقى منهم في المستشفى ٣ حالات، وهم يتلقون العلاج اللازم، وتم خروج الحالات الباقية من المستشفى بعد الاطمئنان عن استقرار حالتهم وعدم حاجتهم إلى البقاء في المستشفى.

وخلال تفقده لأوضاع المصابين بمستشفى الجمهورية؛ شدد (سلطان)، على جميع المسئولين والفريق الطبي المتابع لحالاتهم بضرورة التواجد على مدار ال ٢٤ ساعة؛ لحين لامتثالهم للشفاء واستقرار حالتهم الصحية، وخروجهم من المستشفى بعد تلقيهم العلاج اللازم، والالتزام بأقصى درجات ضبط النفس مع أهالي المصابين ومراعاة حالتهم النفسيه.

وأكد (سلطان)، لأهالي المصابين بأن اللجنة المشكلة من النيابة ووزارة النقل و هيئة السكة الحديد مستمرة في العمل، والتحقيق في الحادث، وتم التحفظ على الأقراص المدمجة التي تحتوي على بيانات التشغيل بالقطارين، ويتم حاليا فحصها؛ للتعرف على ملابسات الحادث ولمعرفة مواطن التقصير ليتم معالجتها، لافتا إلى أنه سيتم صرف ٥٠ ألف جنيه لأسر الضحايا و٥٠ ألف أيضاً للمصاب الذي أصيب بعجز كلي، وأن جميع الجهات التنفيذية تبذل كل جهدها للتخفيف على أسر الضحايا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *