التخطي إلى المحتوى
شغب جماهيري واعتداء على الحكم في مشهد ختام البطولة العربية

كتب ـ جلال الدين محمد:

شهدت مباراة نهائي البطولة العربية، والتي أقيمت اليوم الأحد، على استاد «الإسكندرية» بين فريقي الترجي التونسي والفيصلي الأردني، أحداث شغب من الجماهير الأردنية الحاضرة، إضافة إلى اعتداء إداري ولاعبي «الفيصلي» على حكم المباراة الكابتن إبراهيم نور الدين.

وبدأت الأحداث في الدقيقة 101 من عمر المباراة التي شهدت أشواط إضافية، بعد إحراز «الترجي» لهدفه الثالث حيث اندفع إداري فريق الفيصلي لداخل الملعب، وقاموا بالإعتراض بشكل عنيف على حكم المباراة والإعتداء عليه، علاوة على هتافات سباب من جماهير «الفيصلي» التي طالبت اللاعبين بالإنسحاب إلا أنهم أكملوا المباراة لتنتهي بفوز «الترجي» 3 ـ 2.

وعقب المباراة اندفع لاعبي والجهاز الفني لفريق الفيصلي نحو الكابتن إبراهيم نورالدين ـ حكم المباراة، وقاموا بالإعتداء عليه قبل أن تحيطه عناصر الأمن وتحول بينهم وبينه، إضافة إلى قيام الجماهير الأردنية بتحطيم كراسي المدرجات، وإلقاء بعضها على الملعب.

وقام بعض جماهير الفريق الأردني بتسلق قمة المدرج ورفع العلم الأردني عليه، إضافة إلى محاولة أحدهم النزول لأرض الملعب، مما تسبب في تأخر مراسم توزيع الميداليات وتسليم الكأس.

وأدت تلك الأحداث لمغادرة المهندس خالد عبدالعزيز ـ وزير الشباب والرياضة لملعب المباراة، وعدم حضوره لمراسم تسليم الكأس وتوزيع الميداليات.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *