عادل امام اتمنى ان يطيل الله فى عمرى لمصلحة المنتجين والمحبين

عادل امام اتمنى ان يطيل الله فى عمرى لمصلحة المنتجين والمحبين
عادل امام

 

 

كتبت ـ نرمين اسماعيل:

 

أبدى الفنان عادل إمام استياءه من كثرة الشائعات التي تدور حول وفاته، مؤكداً انه استقبل العديد من الرسائل التي تنعيه وقام بالرد عليها بنفسه.وقال عادل في حواره مع جريدة “الأهرام”: “شائعات موتي كثرت خلال الفترة الماضية وكان آخرها قبل أن أسافر إلى بيروت لاستكمال تصوير مسلسل “فرقة ناجي عطا الله” ، وصراحة وصلتني العديد من رسائل التعزية من كافة البلدان العربية”.

وأضاف عادل ساخراً: “أنا أعاتب العديد من أصدقائي الذين لم يحضروا جنازتي التي كانت مهيبة، ولقد رددت بنفسي على كل الرسائل الإلكترونية والإس إم إسي التي وصلت تعزيني من كافة البلدان العربية، وفي الحقيقة، بعض من أصدقائي ممن لم يستطيعوا الحضور للمشاركة في الجنازة تأسفوا واعتذروا بحرارة وكان العائق المشترك هو ازدحام المكان بشدة، فلم يكن أمامي سوى قبول اعتذارهم باعتبار أنني قد أثقلت عليهم بكثرة موتي في الآونة الأخيرة وفي كل الأحوال الأعمار بيد الله وحده وما أتمناه أن يطيل الله في عمري لمصلحة المنتجين والمحبين”.

وأكد عادل انه أوصى سائقه بعمل جنازة مليونية لتشييع جثمانه عندما يتوفاه الله، مشيراً إلى انه لا يعلم سبب استهدافه هو على وجه الخصوص بهذا النوع من الشائعات التي تغضبه وتغضب عائلته.

جدير بالذكر ان عادل إمام يعمل حالياً على مسلسل “فرقة ناجي عطا الله” الذي كان من المفترض ان يعرض خلال رمضان الماضي إلا ان الأوضاع المتوترة في بعض البلاد العربية حالت دون السماح لفريق العمل باستكمال التصوير.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *