الحملة الشعبية لدعم البرادعي تطالب القوي السياسية بمناقشة إجراء ” مقاطعة الإنتخابات ”

الحملة الشعبية لدعم البرادعي تطالب القوي السياسية بمناقشة إجراء ” مقاطعة الإنتخابات ”
دعم البرادعى

 

 

 

كتبت ـ أمانى عيسى :

أعلنت الحملة الشعبية لدعم مطالب التغيير “لازم”  عن رفضها لإجراء الإنتخابات التشريعيه القادمة على أساس قانون مجلس الشعب و الشورى الذى أعلنه المجلس العسكرى منفردا و الذى رفضته جميع القوى السياسيه بالإجماع و ان هذا القانون لا يخدم سوى أعضاء الحزب الوطنى و الأحزاب و الجماعات التى تمتلك قدرات مادية هائلة و تضعف من تواجد الأحزاب الوليدة و كذلك تضعف فرص مشاركة الشباب فى المجلس القادم.

 وأكدت الحملة على أهمية وضع سقف مالى للدعاية الإنتخابية و كذلك تجريم  إستخدام دور العبادة فى الدعايه الإنتخابية للمرشحين و وضع عقوبات رادعة تفرض على من تسول له نفسه إستخدام دور العبادة لهذا الشأن  وطالبت القوى السياسيه بمناقشة خيار مقاطعة الانتخابات التشريعيه القادمة و إتخاذ ما يلزم من إجراءات تصعيديه فى الشارع فى حالة إصرار المجلس العسكرى على إصدار هذه القوانين بصورة منفردة

 

 وأكدت الحملة ان دور المجلس العسكرى هو تنفيذ ما تتفق عليه القوى السياسيه.
خاصة مع  إصرار المجلس العسكرى على هذا القانون و كذلك قانون الأحزاب و قانون مباشرة الحياة السياسيه و قانون تجريم الاعتصامات الذي يعد  تحدى مباشر لإرادة الجماهير و يعد إلتفاف على أهداف الثورة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *