التخطي إلى المحتوى
(محافظ أسوان) يزور الناجين من انهيار العقار السكني بـ(الشيخ هارون)

كتبت ـ مروة السعداوي:

حرص اللواء مجدي حجازي ـ محافظ أسوان، اليوم الاثنين، على زيارة المصابين بقسم الطوارئ بمستشفى أسوان الجامعي؛ للاطمئنان على حالتهم الصحية وتوفير الرعاية الطبية الكاملة لهم، بعد انهيار عقار بمنطقة الشيخ هارون، ورافقه خلالها الدكتور أحمد غلاب ـ رئيس جامعة أسوان.

ووصل آخر الناجين وهما مروة عبد العزيز، 19 سنه، ونجلتها جودي أحمد يوسف، 5 سنوات، إلى قسم الاستقبال ليصل إجمالي المصابين الناجين إلى 14 مصاب جميع حالتهم مستقرة وتتراوح ما بين كسور وكدمات وسجحات، حيث خرجت 13 حالة ومتبقي حالة واحدة لرجل مسن جارى تقديم الخدمة العلاجية له.

واستجاب (حجازي) أثناء تفقده للمصابين بقسم الاستقبال، لطلب المواطن إبراهيم حسين عبد الرحيم، من مركز إدفو، بتوفير حضانة مجهزة لأبنته المولودة بالمستشفى الجامعي، وذلك بعد شكوى المواطن للمحافظ بعدم وجود أي حضانات بالمستشفى، نظراً لإشغالها بالكامل وهو مما يعرض حياة الرضيعة للخطر، وعلى الفور تم توفير حضانة بمستشفى غرب أسوان بعد تكليف (حجازي) لمدير عام الصحة بسرعة توفير الحضانة لإنقاذ حياة الطفلة.

وعقد محافظ أسوان اجتماع، بعد انتهاء تفقده للمصابين، حيث ضم رئيس الجامعة ورئيس المدينة حيث أعطى المحافظ توجيهاته بسرعة التدخل؛ لهدم عمارة الشيخ هارون التي تعرضت لانهيار جزئي؛ لدراسة الأسلوب الأمثل لإزالتها سواء يدوياً أو عن طريق المعدات الثقيلة لضمان عدم تأثر العقارات المجاورة من تلك العملية وذلك من خلال الاستشاري الهندسي للجامعة بالتنسيق مع لجنة المنشآت الآيلة للسقوط ومديرية الإسكان.

ولفت (حجازي) إلى إتاحة المجال أمام سكان العقار؛ لجلب المقتنيات المالية والذهبية والمنقولات الخفيفة الخاصة بهم في أسرع وقت ممكن قبل بدء عملية الإزالة على أن يتم ذلك بحرص شديد حفاظاً على أرواحهم، وهو الذي يتوازى مع قيام النيابة العامة بالتحقيقات اللازمة للوصول إلى أسباب الانهيار الجزئي والهبوط الأرضي الذي حدث للعقار السكنى لاتخاذ الإجراءات القانونية ومحاسبة المتسببين في هذه الواقعة .