رقاقة الكترونية لمراقبة نمو السرطان بالجسم!

رقاقة الكترونية لمراقبة نمو السرطان بالجسم!
رقاقة الكترونية

 

 

 

 

 

 كتبت ـ ريهان صالح :

نجح الباحثون في جامعة ميونيخ الألمانية في ابتكار رقاقة الكترونية ميكروسكوبية يتم زرعها بجسم المصابين بالسرطان. وتسمح هذه الرقاقة للطبيب مراقبة نمو كتلة الورم الخبيث باستمرار. ما يمكنُه اتخاذ القرارات الأفضل المتعلقة بطريقة العلاج…

 قريباً، سيبدأ الباحثون اختبار هذه الرقاقة”ميكروسكوبية الحجم” على فصائل من الحيوانات المختبرية.
في ما يتعلق بمحرك هذه الرقاقة فانه مجسّ(جهاز استشعار) قادر على قياس مستوى الأوكسجين في السائل الموجود في الأنسجة التي تحيط كتلة الورم الخبيث، في حال تراجع مستوى الأوكسجين فانه مؤشر لامكان نمو كتلة الورم بصورة سريعة ما يجعلها أكثر عدوانية على صحة الجسم.
 

هذا ويتم بث معطيات قياس مستوى الأكسجين” لاسلكياً” من الرقاقة الالكترونية المزروعة بالجسم. هكذا يحصل الطبيب على هذه المعطيات أمام شاشة الكمبيوتر ما يعطيه فرصة مراقبة تغييرات هذه المعطيات بصورة دائمة تمكنُه من التدخل جراحياً أو اجراء بعض التعديلات على العلاج الكيميائي من دون أن يخضع المريض لجلسات المراقبة والتقويم المزعجة في المستشفيات.
 

علاوة على ذلك، ينبغي تصغير حجم الرقاقة الالكترونية، الى حد أبعد، قبل زراعتها بالقرب من موقع السرطان، بالجسم، عن طريق عملية محدودة جراحياً. ولا يستبعد الباحثون تركيب مضخة ميكروسكوبية” مع هذه الرقاقة” لتحرير المواد الكيميائية مباشرة الى الكتلة السرطانية من داخل الجسم.

ومن الممكن أيضاً اضافة أجهزة استشعار أخرى الى الرقاقة لرصد مستويات الحموضة والحرارة في جسم المريض.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *