التخطي إلى المحتوى
(النمر الأسمر) 15 عامًا فراق

كتبت ـ مريم محمود:

وجة واحد، تتبدل ملامحه بين الشخصيات المتفاوتة التي أداها، فتارة تجده رئيس، وتارة أبا بسيطا، وتارة آخرى بواب، يبكينا مرات، ويرسم الإبتسامة على وجوهنا مراتا أكثر، فمع كل دور يؤديه كنا نكتشف جانب مختلق وشخصية جديدة مخبأة بداخله، فمن غيره الذي بدل شكل ومواصفات (جان السينما) في عقولنا؟.

فبعد (أحمد رمزي، ورشدي أباظة) كان هو بلونه الأسمر فتى أحلام فتيات كثيرة، إنه (النمر الأسود .. أحمد زكي) إسمه بالكامل (أحمد زكي عبدالرحمن)، ولد يوم 18 نوفمبر عام 1949 في مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية.

وإلتحق بالمدرسة الصناعية بعد حصوله على الإعدادية، وقام ناظر المدرسة بتشجيعه على التمثيل، وأعجب بع بعض الفنانين أثناء مشاركته بعرض مسرحي داخل مدرسته، وتخرج من قسم التمثيل والإخراج بالمعهد العالي للفنون المسرحية عام 1973 بتقدير إمتياز، وتزوج من الفنانة (هالة فؤاد) وله منها إبن يعمل بالتمثيل ايضا (هيثم أحمد زكي).

وكانت أولى بطولاته فيلم (شفيقة ومتولي)، ومن أهم أعماله المسرحية (العيال كبرت، ومدرسة المشاغبين)، ومن أعماله السينمائية (زوجة رجل مهم، وسواق الهانم، وأيام السادات، وحليم، والنمر الأسود، وإضحك الصورة تطلع حلوة)، ويعتبر مسلسل (هو وهى) من أبرز المسلسلات التلفزيونية التي ناقشت حياة الرجل والمرأة.

وقد حصل على العديد من الجوائز خلال مشواره الفني، ومنهم: جائزة مهرجان الاسكندرية عن فيلم (امرأة واحدة لاتكفي) عام 1989، وجائزة مهرجان القاهرة السينمائي عن فيلم (كابوريا) عام 1990، وجائزة أحسن ممثل عن فيلم (أيام السادات) عام 2001.

وجائزة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عن فيلم (معالي الوزير) عام 2002، ومنحه محمد حسني مبارك – الرئيس المصري السابق وسام الدولة من الطبقة الأولى عن فيلم (ايام السادات).

وتوجد الكثير من عباراته الخالدة في تاريخ افلامه في السينما المصرية، مثل: الحاجات بتيجي اول مانبطل ندور عليها او نستناها، المشكلة بقى هل لما هتيجي هيكون لسة جوانا نفس الشغف؟ من فيلم (النمر الأسود) و(مافيش فرحة ببلاش… كل فرحة وليها تمن) من فيلم (أضحك الصورة تطلع حلوة) وكلهم كدابين وعارفين أنهم كدابين، وعارفين اننا عارفين اننم كدابين، ومع ذلك بيلاقوا اللي يصقفلهم) من فيلم (الحب فوق هضبة الهرم).

و(إن ماقدرتش تضحك ماتدمعش) من فيلم (هيستريا) و(كلنا فاسدون، كلنا فاسدون لاأستثنى احد، حتى بالصمت العاجز الموافق قليل الحيلة) من فيلم (ضد الحكومة)، و(العقد مابيعملش الحقيقة، العقد بيثبتها بس، كلمة انا بحبك، اللمسة عقد، النظرة عقد، الوعد بالجواز دة أكبر عقد) من فيلم (اضحك الصورة تطلع حلوة).

وقد اوصى قبل وفاته بإن توفى قبل عرض فيلم (حليم) يتم عرض مشهد جنازته بدلا من مشهد جنازة الراحل عبدالحليم حافظ، ورحل احمد زكي عن عالمنا يوم 27 مارس عام 2002 بعد صراع طويل مع مرض سرطان الرئة.