التخطي إلى المحتوى
(لوريتا بيتس وسامية علوبة) تختتمان مهرجان (الزومبا) بالإسكندرية

كتب ـ سارة العسكري:

أختمت، اليوم الأحد، المدربتين العالميتين لوريتا بيتس، وسامية علوبة، مهرجان (الزومبا)، الذي أقيم بأحد الفنادق القريبة من إستاد برج العرب ـ غرب الإسكندرية، وذالك ضمن فاعليات افتتاح أول (نادي صحي وقائي)، استهدف تنشيط السياحة العلاجية ـ حيث يعد الأكبر من نوعه داخل منطقة الشرق الأوسط، باستثمارات بلغت 85 مليون جنية.

ومن جانبه قال سامح الفيومي ـ مدير عام مجموعة (بريمديون) صاحبة المشروع، والمشرف على المهرجان: لدينا 41 فرع في 27 دولة على مستوى العالم بينهم (ألمانيا، وسويسرا، والنمسا، والدوحة، ومسقط، والسعودية) وهذا يعد أول فرع لنا في مصر، حيث تم التفكير في عمل مهرجان رياضي (لايف) لإسعاد الجمهور.

وأضاف (الفيومي) أن النادي الصحي متخصص في مجال ( الطبيعي، والتأهيل، والتجميل الطبي، وبرامج إدارة الوزن: الخسيس)، وقائم على العمل به مدربين دوليين معتمدين من 12 دولة، بينهم (ألمانيا، وكندا، وروسيا، وجنوب أفريقيا)، وجاءت فكرة إنشاء فرع له في مصر (الإسكندرية) عندما أصيب المواطن بإحباط جراء تدني الوضع الاقتصادي، وأصبحوا بحاجة لمن يعطيهم أمل في الحياة، فكان التفكير في إقامة المهرجان ليكون بمثابة اكبر حدث رياضي من نوعه في مجال السياحة الصحية في الإسكندرية.

وأضاف (الفيومي) إن مهرجان (الزومبا) استقطب 500 فرد في يوم واحد من جنسيات: (أيسلندا، روسيا، الإمارات، الكويت، أوكرانيا، فرنسا، ايطاليا، تركيا، انجلترا، رمانيا، كندا) تم استهداف اغلبهم من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اقبل على الدعوة 11 ألف شخص خلال شهرين.

ولفت (الفيومي)إلى أن المصريين عادة لا يقبلون على الرياضيات الروتينية، وبالتالي فان (الزومبا) تجمع ما بين (الرياضة المساعدة على التخسيس، والتمرينات رياضية الإيقاعية المصحوبة بمجموعة من جمل الرقصات المختلفة: “شرقي، وغربي، ولاتيني).

والجدير بالذكر أن صاحب فكرة (زومبا) والتي هي عبارة عن حركات من الرقص (بيدو) كولومبي الجنسية، وهى عبارة عن مجموعة حركات رياضية مخلوطة بالسمبا.