التخطي إلى المحتوى
(مجلس الدولة) يؤجل دعوى إسقاط جنسية (القرضاوي) إلى 19 مارس

كتب ـ فهد أبوعميرة:

أجلت الدائرة الثانية بمحكمة (القضاء الإداري) بمجلس الدولة، برئاسة المستشار سامي عبدالحميد ـ نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم الأحد، الدعوى المقامة من المحامي السكندري طارق محمود، والمطالبة بإسقاط الجنسية المصرية عن الدكتور يوسف القرضاوي ـ رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، لجلسة 19 مارس الجاري، للمذكرات الختامية.

وأختصمت الدعوى التي تحمل رقم (65109 لسنة 67 قضائية) كلًا من: (رئيس الوزراء، ووزير الداخلية)، وآخرين بصفتهم.

وطالب (المحامي) بإسقاط الجنسية عن القرضاوي بداعي خيانته لمصر وإنتمائه لدولة قطر، متهمه بالتحريض ضد الجيش المصري بسخرية من خلال لقاءاته المذاعة على قناة الجزيرة الإخبارية ـ على حد قوله.

وأضاف (طارق) أن القرضاوي أتهم الجيش المصري بقتل شعبه، واصفًا الجيش الإسرائيلي أنه أفضل من الجيش المصري، ولم يفعل بالمصريين ما فعله الجيش المصري بهم، داعيًا على أثر هذا ضرورة التدخل الأجنبي في مصر في دعوة تحريض، داعيًا مسلمي العالم إلى الجهاد في مصر ضد المؤسستين: العسكرية والشرطية.

يُذكر أن محكمة (القضاء الإداري) كانت قد أجلت نظر الدعوى إلى جلسه اليوم، لتقديم مذكرات من جانب المُدعى عليه يوسف القرضاوي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *