التخطي إلى المحتوى
تباين في الآراء حول حُكم براءة (مبارك) على (فيسبوك وتويتر)

كتبت ـ ناهد سليم:

رصدت (المدار) ردود أفعال بعض النُشطاء حول الحكم الذي أصدرته محكمة النقض ببراءة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك, من قضية قتل متظاهري ثورة 25 يناير 2011, حيث شهد موقعي التواصل الاجتماعي (فيسبوك, تويتر) حالة من الجدل بعد إصدار الحكم, أمس الخميس.

فأنقسم بعض النُشطاء إلى مؤيدين للحكم معتبريه إقراراً بالظلم الذي تعرض له خلال 6 سنوات, ومعارضين له معبرين عن حزنهم من قتل المتظاهرين, وذلك على حد تعبيرهم, حيث كتب خالد داوود ـ رئيس حزب الدستور, في تدوينه له على ( تويتر): (مبارك والعادلي هم من قتلوا الشهداء في ثورة 25 يناير هذه حقيقة حتى لو امتنع أركان النظام الفاسد عن تقديم…).

وفي نفس السياق: قال علاء الأسواني ـ الروائي والأديب المصري, عبر موقعه الرسمي على (تويتر): (ألف مبروك على البراءة… مبارك من قتل المتظاهرين تحية لقضائنا الشامخ, أقترح إقامة حفل تكريم لمبارك والعادلي وحمدي بدين وكل الذين لم يقتلوا أحداً).

وكتب محمد عزيز ـ عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان: (مبارك خد براءة في كل القضايا اللي عليها القيمة وتعمله هيبة كفرعون… وياخد حكم واحد نهائي أنه (حرامي) شوك ومعالق وبويات وسجاد القصور الرئاسية)، كما عبر الإعلامي وائل قنديل عن سخريته من الإعلامي إبراهيم عيسى, قائلاً: (مبارك براءة… مبروك إبراهيم عيسى).

ومن جانبه عبر الفنان تامر عبد المنعم, عن فرحته لإصدار الحكم بالبراءة, قائلاً: (مبروك سيادة الرئيس مبارك حكم البراءة بعد 6 سنوات ظلم), كما أيدت صفحة (أنا آسف يا ريس) على (فيسبوك) الحكم بالبراءة بكتابة: (إن محمد حسني مبارك لم يكن يأمر أبداً بقتل المتظاهرين وإراقة دماء المصرين وهو الذي أفنى عمره في الدفاع عن مصر وأبنائها).

وفي سياق متصل: دشن مستخدمو (تويتر), هاشتاجًأ بعنوان (مبارك), حيث كتبت إحدى المواطنات (وبعد براءة مبارك من قتل المتظاهرين… نرجع تاني للسؤال القديم الجديد… اومال مين قتل الثوار؟ من قام بقتل الثوار هو من بيقتل أخواتنا وولادكم في سيناء).