استغلال خطب صلاه العيد لدعايه انتخابية لمرشحين الرئاسة المحتملين

استغلال خطب صلاه العيد لدعايه انتخابية لمرشحين الرئاسة المحتملين
صلاه العيد

 

 

 

كتب ـ شريف عبد الله :

تنوعت خطب صلاه عيد الفطر المبارك والتى اقيمت فى القاهرة الكبرى  صباح اليوم ما بين خطب تدعو لتوحيد الصف ووأد الفتن والتوقف عن المظاهرات  والحفاظ على الهوية الاسلامية للبلاد وبين خطب تناشد الحكومة بالتضامن مع اسره الشيخ عمر عبد الرحمن المحتجز بامريكا وبين استغلال ساحات المساجد لدعاية الانتخابية لمرشحين الرئاسة المحتملين

حيث قد دعا الشيخ محمد حسان جموع الشباب المصرى بتوحيد الصف من كافة فئات المجتمع مسلمين واقباط معا والعمل على وأد الفتن للحفاظ على وحدة الشعب المصرى كما طالب بالتوقف عن التظاهرات التى تعطل حركة العمل، وطالب الشباب بالسعى للعمل للحفاظ على أمان مصر وأمنها وذلك اثناء قيامه بصلاه العيد  بساحة حديقة الحصرى بالسادس من أكتوبر والذى حضرها اكثر من عشرة آلاف  مصلى

كما طالب حسان  فى ختام خطبيته بضرورة الحفاظ على الهوية الإسلامية للدولة المصرية وقام بالدعاء  للشعب المصرى والأمة المصرية بالأمن والآمان، والسلام فى الأمة العربية وإراقة دماء المسلمين والعرب.

وعلى جانب آخر أعلن الشيخ مظهر شاهين، خطيب مسجد عمر مكرم، اثناء صلاته  تضامنه مع أسرة الشيخ عمر عبد الرحمن المحتجز بامريكا منذ عده سنوات  مطالباً التيارات الدينية والسياسية وكافة القوى بأن تعلن عن تضامنها مع قضية الشيخ داعيا من الله أن يؤم صلاة العيد القادم فى التحرير وان يكون معهم الشيخ مظهر.  

ومن جانب اخر  شهدت عدد من الساحات المقامة بها الصلاه قيام  أنصار الدكتور حازم صلاح أبو إسماعيل المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية  حمل صوره  من قبل القائمين على حملته الانتخابية وعقب انتهاء الصلاة قاموا بتوزيع منشورات ورقية على المصلين توضح إنجازاته وملامح شخصيته وبرنامجه الانتخابى.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *