شقيق خالد الاسلامبولى يصل القاهرة

شقيق خالد الاسلامبولى يصل القاهرة
الاسلامبولى

 

 

 

 

كتب ـ شريف عبد الله :

وصل اليوم محمد شوقى الاسلامبولى الشقيق الاكبر لخالد الاسلامبوبى قاتل الرئيس الرحل انورالسادات قادما من طهران حيث جاء على متن الطائرة الاماراتية قادما من ايران وقامت الشرطة المصرية باعتقاله فور وصوله الى مطار القاهرة الدولى وتم نقله إلى سجن طره حيث إنه مدرج على قوائم ترقب الوصول من قبل المدعى العسكري لصدور حكم غيابي ضده بالإعدام.

عوده الاسلامبوبى تترتب عليها اعاده محاكمته حيث سبق ان صدرت ضده عده احكام غيابية حيث حكم عليه غيابيا بالإعدام ومنها  تهمة محاولة قلب نظام الحكم من خارج البلاد فى عام 1992، وصدر حكم آخر بحقه عام 1999 في محاكمة لأكثر من 100 من أعضاء الجماعة الإسلامية المتهمة بارتكاب مذبحة للسائحين في مدينة الأقصر وايضا حكم عليه بالاعدام فى قضية العائدون من البانيا .

من ناحية اخرى كان قد تقدم نزار غراب المحامى ببلاغ رقم 9806 للمستشار عبد المجيد محمود النائب العام يطلب فيه استقبال الاسلامبوبى فى مطار القاهرة بسياره اسعاف مجهزة تنقله الى المركز الطبى العالمى مثل الرئيس المخلوع

كما طالب غراب فى بلاغه للنائب العام باتخاذ اجراءات الافراج والعفو الصحى عن الاسلامبوبى بعد عرضه على لجنه متخصصة

يذكر انه قد اغتيل  الرئيس الراحل السادات برصاصات أطلقها خالد الإسلامبولي، المنفذ الرئيسي للهجوم، والذي كان داخل عربة مشاركة في عرض عسكري، وجرى إعدام الإسلامبولي لاحقاً في عام 1981.

وفي مارس الماضي  أطلقت السلطات المصرية سراح عبود الزمر وابن عمه طارق الزمر القياديين السابقين بتنظيم “الجهاد الإسلامي، والمتهمين بقضية اغتيال السادات وذلك بموجب قرار أصدره المجلس الأعلى للقوات المسلحة حيث قام بالافراج عن نحو 60 سجيناً من المحكومين  عليهم الذين أمضوا فترة عقوبتهم وكان بينهم عدد من القيادات السابقة بالجماعة الإسلامية

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *