وزارة الداخلية تنهى خدمة المقدم محمود عبد النبى بعد ادلاءه بتصريحات حول اختفاء رضا هلال

وزارة الداخلية تنهى خدمة المقدم محمود عبد النبى بعد ادلاءه بتصريحات حول اختفاء رضا هلال
مقدم محمود عبدالنبى

 

 

كتب ـ شريف عبد الله

قامت وزارة الداخلية بانهاء خدمة المقدم محمود عبد النبى عضو أمانة إتلاف ضباط ولكن شرفاء  وقد بررت مديرية امن المنيا انهاء خدمه المقدم بسبب ادعائه فى وسائل الاعلام ان لديه معلومات دقيقة عن واقعه اختفاء الصحفى رضا هلال الذى كان يشغل منصب نائب رئيس مركز الأهرام للدراسات الإستراتيجية والذى اختفى فى ظروف غامضه منذ عام 2003

يذكر ان المقدم محمود عبد النبى كان قد صرح فى احدى الجرائد الحزبية اليومية خلال شهر يوليو الماضى ردا علي سؤال نصه “  تقصد أن الشرطة هي التي قتلت رضا هلال ؟ “  أجاب نصا وفقا لما نشر ” هي التي قتلته وأنا أعرف السبب وأعرف الضابط الذي تولى هذه العملية “

وقد تقدمت المنظمة المصرية لحقوق الانسان عقب تلك التصريحات بطلب للنائب العام بضررورة اعاده فتح التحقيق حول اختفاء الصحفى المذكور وكذا ضرورة ندب احد قضاة للتحقيق فيما جاء من أقوال علي لسان الضابط محمود عبد النبي في حواره  باحدى الجرائد بإعتباره شاهدا علي وقائع إن صحت لمثلت في مجملها جرائم جنائية تستوجب معاقبة مرتكبيها .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *