إبتكار جديد لألتراس برادعاوي جرافتي جديد بكوبري ستانلي

إبتكار جديد لألتراس برادعاوي جرافتي جديد بكوبري ستانلي
صورة الدكتور 1

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتبت ـ أمانى عيسى :

قام أعضاء ألتراس برادعاوى بالاسكندرية  مساء  أمس الاربعاء منذ التاسعه وحتى الثانية صباح الخميس  امام كوبرى ستانلى كورنيش الاسكندرية   برسم جرافتى ستريت  يعبر عن الاحداث التى تشهدها مصر فى ظل إبتكار الألتراس بالعديد من الاساليب قليلة التكلفة عالية الرؤية والفكر الشبابى وذلك في إطار سعي الحملة للتطوير والدعم الذاتي وتوصيل رسالة جديدة فى الحملات الانتخابية

وقال احمد البلاسى : أحد نشطاء الالتراس بالمدينة وصاحب فكرة تزامن الاحداث وربطها من خلال صوة تعبيرية تتضمن الغضب الداخلى ولكن بصورة سلمية هذا من جهه ومن جهه اخرى شكك البعض فى مواقف البرادعى تجاه العدو  الصهيونى قائلا : وكان لابد ان يوضح الالتراس موقف الدكتور من اسرائيل بالذات فى ظل الظروف الراهنة وتم الاتفاق خلال اجتماعنا الاخير على عمل جرافيتى يربط الاحداث الراهنة فاختارنا كورنيش  ستانلى نعرض فيه ما قل ودل من احاديث الدكتور عن اسرائيل

مؤكدا البلاسى ــ ثبات موقف الدكتور تم اختيار حديثه مع الاعلامى احمد  المسلمانى عام 2009 والذى اعاد بعض منه مرة اخرى فى اخر لقاءاته بالاعلامية منى الشاذلى 2011 والذى اكد فبه على ان سلام مصر المنفرد مع اسرائيل كان من الاخطاء الكبرى ولكن موقف مصر افضل بمشاركة دول عربية اخرى مما كان سيجنب مصر القطيعة العربية التى حدثت بعد الاتفاقية قائلا البرادعى  ان معاهدة كامب ديفيد لبست قرآن ولابد من تعديل بنودها حيث انها لا تناسب الوضع القائم

من جانبة كشف  مسئول قسم الرسم بألتراس اسكندرية احمد فاروق عن الادوات والمستخدمة وتوضيح الرسوم المشار اييها قائلا حمامة السلام جنحها عباره عن علم مصر والجملة المذكورة هى النقد البناء للدكتور محمد البرادعى  لإتفاقية السلام  مع اسرائيل خصيصا وموقفه من هذة الاتفاقية ، الذى يصف من خلالة مرور الاتفاقية من خلال قرار فردى

وقال فاروق استخدمنا فى هذة الجولة الوان  الزيت على جداران الحائط بخلفية بيضاء واخرى لبنى وكانت الالوان الطاغية الاحمر والابيض والاسود مشيا بالعلم المصرى

واشار فاروق توصلنا بحسب قدرتنا المالية الذاتية فى هذه الحملة بفكر جديد للدكتور البرادعى وتوصيل رسالة للشباب المصرى ان العطاء مازال قائم وان الفتره المقبلة لم تشهد تغيير حقيقى بدون الدكتور محمد البرادعى لرئاسة لمصر.

 

 

صوره جماعية زاوية يمنى 1.JPGصورة امامية 1.JPG

 


التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *