الحملة الشعبية لدعم البرادعي تعترف بالمجلس الإنتقالي الليبي و تحث الشعب السوري علي مواصلة نضاله

 

 

 

 

 

 

كتبت ـ أمانى عيسى :

أعلنت الحملة الشعبية لدعم مطالب التغييرعن   تضامنها الكامل مع الشعب الليبي المستمر في نضاله ضد نظام القذافي الديكتاتوري الذي أوشك علي السقوط و تعلن الحملة عن إعترافها بالمجلس الإنتقالي و تهنئ ثوار ليبيا علي القبض علي نجلي القذافي مع التوصية بضبط النفس معهم وإحترام حقوق الإنسان حتى تسليمهم الى العدالة لمحاسبتهم و تتمني للشعب الليى الشقيق مستقبل  أفضل بعد التحول الديمقراطي و أن ترفع رايات الحرية فى أنحاءها كاملة و يعود جميع النازحين إلى وطنهم الأصلى.

كما تؤكد الحملة على إستمرار دعمها للشعب السورى الشقيق و تحثهم على الإستمرار في نضالهم و التمسك بمطالبهم المشروعة فى الحياة الكريمة و التحول الديمقراطي للدخول في عصر جديد يعتبر الخطوة الأولى نحو وطنا عربيا واحدا يكون فيه المواطن العربي هو صاحب القرار و المعبر عن قناعاته بحرية تامة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *