الجيش السوري يعاود اقتحام عدة مدن.. والمحامون يعتصمون رفضاً للقمع

الجيش السوري يعاود اقتحام عدة مدن.. والمحامون يعتصمون رفضاً للقمع
d4f35cd6ae1c40b588d3d3eb5e4238a9

 

 

 

 

وكالات:
قال اتحاد تنسيقيات الثورة السورية إن الجيش اقتحم صباح اليوم، الثلاثاء مدينة القورية بـ 55 دبابة وعدد كبير من المدرعات والقوات الأمنية، فيما أكد شاهد عيان أن الأمن السوري أطلق النار بكثافة على القورية صباحا وقام الشبيحة بحرق بعض المنازل بينما نفذ رجال الأمن حملة اعتقالات واسعة شملت الأطفال.
وأضاف الاتحاد سقوط حوالي 6 جرحى من كفرنبودة حتى الآن، في مداهمات ليلية شنتها قوات الأمن السوري على بلدة كفرنبودة.

فيما تحدثت التنسيقيات أيضا أن حوالي 100 باص من الأمن والشبيحة بدأت عملية مداهمة لبلدات كفرنبودة والقصابية وقلعة المضيق في الصباح الباكر اليوم، و تعرض 6 من كفرنبودة لجراح.

ومن جانبه أكد تجمع أحرار دمشق انتشار 500 عنصر من الأمن في حرستا وشن عمليات تجريب واسعة.

وفي دير الزور تم اقتحام مدرسة عبد المنعم رياض وتجهيزها كسجن أو كمعسكر، وذلك بعد رفع كافة المقاعد على سطح المدرسة، وتجهيز الإنارة في الباحات، كما تعمل القوات على تجهيز مدرسة علي بن أبي طالب لنفس الغرض أيضا.

وفي حمص قال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن “إن ستة أشخاص قتلوا وجرح آخرون عندما أطلق رجال الأمن والشبيحة النار على متظاهرين في حمص“.

وأوضح عبد الرحمن أن “مئات المتظاهرين خرجوا في شارع عبد الرحمن الدروبي في وسط حمص لدى سماعهم خبر زيارة بعثة إنسانية تابعة للأمم المتحدة”.

يذكر أن تظاهرات حمص جرت في شارع بعيد عن مكان وجود أعضاء بعثة الأمم المتحدة الذين لم يتوجهوا الى المناطق التي شهدت إطلاق نار.

وذكرت المتحدثة باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق المساعدات الإنسانية اليزابيث بايرز أن البعثة ستتيح للأمم المتحدة التفكير في وسائل تلبية الاحتياجات الإنسانية للسكان وضمان عمل المرافق العامة من كهرباء ومياه وشرب وصحة.

وكانت المفوضية العليا لحقوق الإنسان نافي بيلاي قد أعلنت الاثنين أن حصيلة “ضحايا القمع” في سوريا ارتفعت الى 2200 قتيل.

ومن جانبها ، دعت لجنة “محامو سوريا من أجل الحرية” كافة المحامين في سوريا إلى الاعتصام في فروع نقابة المحامين بمختلف المحافظات، وفي وقت واحد اليوم، الثلاثاء عند الساعة الثانية ظهراً.

ويهدف الاعتصام، حسب بيان اللجنة، إلى تحقيق الاستقلالية الكاملة لنقابة المحامين وإلغاء تبعيتها لحزب البعث، احترام حصانة المحامين، وإدانة عمليات القتل والقمع التي تستهدف المتظاهرين العزل.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *