مؤسسات حقوقية تطالب بمحاسبة الكيان الصهيونى على جرائمه الدولية

مؤسسات حقوقية تطالب بمحاسبة الكيان الصهيونى على جرائمه الدولية
اسرائيل

 

 

كتبت – سلمى خطاب

 استنكرعدد من المؤسسات  الحقوقية المصرية، استمرار العدوان الإسرائيلي الوحشي علي قطاع غزة ، و جريمته  ضد عسكريين مصرين منذ أيام ، وتصاعد وتيرة الغارات التي يشنها جيش الاحتلال الصهيوني على أراضى فلسطينية مما أسفر عن مقتل نحو 18 مدني علي الأقل وإصابة العشرات خلال الأيام القليلة الماضية ، كنتيجة طبيعية لإفلاتها من العقاب على جرائمها السابقة.

 كما ذكرت هذه المؤسسات فى البيان الذي أُصدر، ووقع عليه كلاً من دار الخدمات النقابية والعمالية، الشبكة العربية لحقوق الإنسان، ومؤسسة حرية الفكر والتعبير، ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، ومجموعة المساعدة القانونية لدراسات حقوق الإنسان وعدد آخر من المؤسسات والماركز الحقوقية، أن إسرائيل كانت قد بررت هجومها على الجنود المصريين ، بأنها كانت تلاحق مسلحين مجهولين نفذوا هجوما علي ميناء ايلات مما أسفر عن وجود خسائر في الأرواح ، وهو الأمر الذي يستوجب أيضاً من السلطات المصرية العمل على تصفية بؤر الإرهاب المسلح في سيناء والذي نجم عنه سقوط عدد اخر من أفراد الشرطة والجيش.

 وقالت المؤسسات  الحقوقية المصرية “إن غياب المحاسبة الدولية علي جرائم الكيان الصهيوني المتتالية ضد المدنيين العزل في قطاع غزة، والصمت المخزي الذي يصل لحد التواطؤ من قبل المجتمع الدولي جعل إسرائيل تضرب بكافة التشريعات الدولية عرض الحائط وتسفك دماء المدنيين والأطفال والنساء الفلسطينيين بشكل وحشي وهي تعلم إنها ستفلت من العقاب”.

 وحملت المؤسسات  الحقوقية المصرية الاحتلال الصهيوني  ومن يسانده  المسئولية الكاملة عن هذه الهجمات المستمرة من قبل جيش الاحتلال علي  الجنود المصريين وعلى المواطنين الفلسطينيين الأبرياء في وسط صمت وتراخي واضح بل ودعم من قبل بعض الحكومات الغربية.  وطالبت المؤسسات  الحقوقية المصرية مجلس الآمن بغلق أبواب الإفلات من العقاب في وجه إسرائيل وإجراء تحقيق عادل في تلك الاعتداءات الوحشية ، وتقديم المسئولين عنها للمحاكمة ، واتخاذ الآليات الدولية اللازمة لحماية المدنيين في غزة ورد الإدعاءات بأن منظمة الأمم المتحدة أصبحت أداة تستخدمها الدول القوية في الاعتداء علي الدول الصغيرة .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *