التخطي إلى المحتوى

 

القوى العاملة بالبحيرة تبحث تنفيذ مطالب عمال غزل ونسيج كفر الدوار مع اللجنة النقابية و مجلس الإدارة

البحيرة ــ محمد نور :

 أنتقل صباح اليوم وفد من مديرية القوى العاملة والهجرة بالبحيرة على رأسهم باتعه محمد أمين وكيل الوزارة يرافقها عادل عيسى مديرعام منطقة القوى العاملة بكفر الدوار وسمير صقر مدير مكتب العمل بكفر الدوار للزيارة شركة غزل كفر الدوار للتعرف على مشاكل ومطالب العمال وبحث طرق حلها وعرضها على وزارة القوى العاملة .

 وفى نفس السياق أجتمعت باتعه أمين وكيل وزارة القوى العاملة بالبحيرة باللجنة النقابية للعمال شركة الغزل والنسيج بكفر الدوار وتم عرض كافة مطالب العمال واستمعت لبعض العمال بالشركة ووعدتهم بعرض هذه المطالب على الجهات المختصة وتصعيدها والعمل على حلها بكافة القنوات الشرعية من خلال التواصل مع الجهات المعنية بعد شرح مفصل من اللجنة النقابية عن مشاكل ومطالب العمال .

 وبعد الإنتهاء من السماع للجنة النقابية بالشركة توجهت باتعه أمين وكيل وزارة القوى العاملة بالبحيرة يرافقها أعضاء ورئيس اللجنة النقابية بالشركة للمقابلة المحاسب عادل عبدالسلام عبيد رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر للغزل والنسيج بكفر الدوار وصارت مناقشة طويلة لمدة ساعتين فى إجتماع جمع الإدارة والنقابة والقوى العاملة على مائدة الحوار لبحث كافة المطالب المشروعة للعمال وبالفعل نجحت القوى العاملة بالبحيرة فى سد الفجوة التى كانت قائمة بين النقابة والإدارة وعملت على التواصل بين الطرفيين للخدمة عمال شركة مصر .

 والجدير بالذكر قامت باتعه أمين وكيل الوزارة بالتواصل تليفونيا مع وزارة القوى العاملة ومع محافظة البحيرة للتوصيل مطالب العمال والشروع فى حلها دون تصعيد من العمال . كما تواصل المحاسب عادل عبيد رئيس مجلس الإدارة مع اللجنة النقابية بوضع خطة عمل مشتركة متفق عليها بين الطرفين للتحقيق بعض مطالب العمال وعرضها على رئيس الشركة القابضة و وزير الإستثمار وهذا كان اكبر نجاح للتدخل مديرية القوى العاملة بالبحيرة للعودة التواصل والتعاون وتجديد الثقة بين النقابة والإدارة .

 والجدير بالذكر حضر الإجتماع  العميد محمد عبد الحميد عمار رئيس فرع البحث الجنائى بكفرالدوار مع مجلس إدارة الشركة واللجنة النقابية و ممثلى القوى العاملة بالبحيرة .

1 5

4 10 9 8 2

14 11

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *