التخطي إلى المحتوى

دمياط – الرفاعى عيد

اصدر التيار الشعبي المصري بدمياط بيانا أدان فيه الاعتداء الغاشم الذي وقع صباح اليوم على مديريه امن القاهرة والذي جاء فيه ” إن هذا الاعتداء إنما يدل على أن تلك الجماعة لم تكن تنتوى الخير لمصر يوما ما وما هيا الا جماعه إرهابيه تاجرت بالدين وباعت الحق بالضلال باعت الآخرة بالدنيا من اجل منصب زائل ووهم عاشوا فيه خدعوا أنفسهم به وهم الخلافة “.

من جانبه قال محمد الشاطورى المتحدث الرسمى للتيار بدمياط :” إننا كنا محقين عندما اعتبرناهم جماعه إرهابيه ونبذناهم من قبل كما نتقدم بأخلص التعازي لأسر الشهداء اللذين راحوا ا ضحية لأعمال الخسة والغدر أسكنهم الله فسيح جناته ونرجوا من الله الشفاء العاجل لكل المصابين حمى الله مصر .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *