حكومة ظل الثورة ” تستنكر الأعتداء على المنسق العام لتمرد الإسكندرية

حكومة ظل الثورة ” تستنكر الأعتداء على المنسق العام لتمرد الإسكندرية
421-20111028-143702

الإسكندرية – هاجر محمد

قام “رامي” يوسف منسق حكومة ظل الثورة بالاسكندرية ” قام باستنكار الأعتداء الذى حدث أمس على المنسق العام لتمرد الإسكندرية حسام خضر ومسئول المكتب التنفيذي للحملة محمد قباري واخوة من قبل مسيرة جماعة الاخوان المصنفة ارهابياً وطالب” رامي ” المسؤلين بحماية المواطنين المصريين من الأعتداء المتكرر على الشعب المصري ومحلاتهم وبيوتهم ومحاولات فرض الرأي وتسائل من جانبة أين قانون التظاهر الذى يتم تطبيقه الأن على شباب الثورة فقط ولا يتم تطبيقه ومسيرات الأخوان يومياً فى شوارع مصر وكيف لا يتم القبض على أعضاء الجماعه ومحاكمتهم ولما يتم فقط محاكمة الشباب الصغير اهو مجرد قانون لشباب الثورة فقط أم هو موضوع صورياً لحفظ ماء الوجهه أم هناك بعض أوراق مخبأه لم تخرج حتى الان من الداخل نريد حفظ الشعب المصري والامان له ولأهل مصر جميعاً وطالب بوقف مسيرات الأخوان وتظاهراتهم التى تنتهى دائماً بالأشتباك مع الأهالى وأصابتهم وأحياناً قتلهم وتسائل “اين الأمن وأين الأمان فى ظل وجود جماعه تريد فرض رأيها بالقوي فى حين أن جميع تظاهرات شباب الثورة أثناء ثورة 25 يناير و حكم المجلس _ العسكري بقيادة طنطاوى ،واثناء حكم المعزول مرسي لم يبدأ شباب الثورة الأشتباك بها حتى يتم الأعتداء عليهم ،ولم يقوموا باحراق وتدمير محلات الناس وبيوتهم الخاصة ولا المنشأت الحيوية حتى ظهرت جماعه الأخوان فى الشوارع ،وطالب نحن نريد تطيبق القانون عليهم لا على شباب الثورة ولا طلبه الجامعات ،وقال “لقد خرج الشعب المصرى ضدد ظلم جماعه الاخوان لم ينزل ضدد طلبه الجامعات ونزل احمد دومه ضدد الاخوان وهتف ضدهم ولم ينتظر شئ من وراء نزوله فهل تكون جزاته وجزاء شباب الثورة ان يضربوا ويحبسوا ويقتلوا يومياً فى ربوع وشوارع مصر ؟ أم يكون هناك حل مع مجموعه أرهابية لا يكون لديها حل الا صد كل من يختلف معهم فى الرأي بقوة السلاح .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *