ميليشيات مسيحية تقتل المصلين في مسجد بإفريقيا الوسطى

ميليشيات مسيحية تقتل المصلين في مسجد بإفريقيا الوسطى
2008801

كتبت – ياسمين فخرى

قامت ميليشيات “مناهضو بالاكا” المسيحية في أفريقيا الوسطى بقتل 23 مسلما الجمعة أثناء تواجدهم بالمسجد لأداء صلاة الجمعة .واعترفت مجموعة من سكان «فوه»، وهو حي تقطنه أغلبية مسيحية في «بانغي»، عاصمة أفريقيا الوسطى، بإحراق مسجد محلي بغرض الأنتقام من الهجمات الأخيرة التي أتهموا فيها مسلحي مجموعة «سيليكا» المسلمة.

وفي تصريح لوكالة الأناضول، قال أحد الشباب الذي كان واقفًا خارج المسجد إن المهاجمين لم يفرقوا بين رجل وامرأة وطفل، وأن جثث القتلى مرصوصة في ساحة المسجد، حيث لا يمكن نقلها إلى المقبرة الواقعة خارج المدينة بسبب عدم أمان الطريق، موضحا أنه لا خيار أمامهم سوى دفن الجثث في ساحة المسجد ، وقد قامت الميليشيات بهدم المسجد بالمطارق قبل أن يضرموا فيه النيران.

ويتهم مسلمو بانغي، الجنود الفرنسيين المكلفين بنزع سلاح الأطراف المتنازعة، بالتفرقة في المعاملة بين ميليشيات مناهضي بالاكا وبين المسلمين ،وبالرغم من أن القوات الفرنسية مكلفة من قبل الأمم المتحدة بحفظ الأمن وحماية المدنيين في أفريقيا الوسطى ،إلا أنها تشهد اشتباكات عنيفة وحالة من الفوضى بعد أن أطاحت جبهة “سيليكا” بالرئيس فرانسوا بوزيز، الذي ظل يتمتع في منصبه بدعم قوي من الأغلبية “المسيحية”لمدة 10 سنوات، ليحل مكانه ميشيل غوتوديا كأول رئيس مسلم للبلادمما أدى إلى قيام الميليشيات المسيحية المسلحة بالعدوان الدموي على المسلمين للإطاحة بالرئيس المسلم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *