” شباب الصحفيين بالبحيرة” تمرير قانون التظاهر وسجن فتيات الإسكندرية افتقاد للذكاء السياسي

” شباب الصحفيين بالبحيرة”  تمرير قانون التظاهر وسجن فتيات الإسكندرية افتقاد للذكاء السياسي
إئتلاف شباب الصحفيين بالبحيرة

البحيرة ــ محمد نور :

استنكر ” ائتلاف شباب الصحفيين ” بالبحيرة قيام حكومة الدكتور الببلاوي بتمرير قانون التظاهر فى الوقت الحالى دون مراعاة لملاحظات القوى الثورية والشبابية التى تعتبر الشريحة الكبرى بالمجتمع المصري
ومن جانبه قال محمد علام منسق الائتلاف ان الحكومة المصرية افتقدت إلى الذكاء السياسي في تمرير مثل هذا القانون فى الوقت الحالى
خاصة وان الحكومات في المراحل التأسيسية مهمتها حماية الحقوق وليس تنظيمها وتعديل قانون التظاهر في الوقت الحالي يزعزع ثقة المواطنين بوزارة الداخلية ويخلق نوع من العدواة والبغضاء بعد تحسن العلاقة بينهما بعد ثورة 30 يونيو مطالباً وزيرالداخلية اللواء محمد ابراهيم بالتعامل بتطبيق روح القانون وعدم الدخول فى صدام مباشر حتى لاتكون الداخلية كبش فداء لقرارات غير مدروسة لحكومة فاقدة لاجماع الشعبي والسياسي
مشيرا ً الى أنه كان ينبغي إصدار قانون التظاهر الجديد ضمن حزمة من القوانين تضمن حرية التعبير وحرية الرأي حتى يخلق القانون نوع من الملائمة السياسية خاصة و أن مقارنة قانون التظاهر المصري بالقوانين العالمية ظالمة بسبب استقرار الديمقراطيات فى الدول الأوربية والدول المتقدمة وكان يجب أن يسبق إصدار قانون التظاهر إصدار قوانين تخصّ العدالة الانتقالية ومنع التعذيب ومكافحة الفساد.
واعتبر الائتلاف سجن 14 من الفتيات المنتميات لجماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية 11 عامًا وإيداع 7 قاصرات بـ “دور رعاية الاحداث” أمر لا يليق بسمعة بمصر الثورة ان تسجن بناتها وتحكم عليهم بهذ الاحكام القاسية بالرغم من اختلافنا الجذري مع قيادات جماعة الاخوان الارهابية

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *