الأمم المتحدة تحذر من نسب البطالة فى البلدان النامية

الأمم المتحدة تحذر من نسب البطالة فى البلدان النامية
un_flag

كتبت – ياسمين فخرى

أكدت الأمم المتحدة في تقرير نشرته على ضرورة خلق فرص عمل في ال49 أفقر دولة في العالم حيث أنه من المتوقع أن تزيد نسبة الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين ال 15 إلى 24 عاما في البلاد الأقل تقدما في العالم من 168 مليون إلى 300 مليون بحلول عام 2050 .

كما حث التقرير حكومات هذه الدول لتعزيز جهودها لتوظيف الشباب العاطلين أو الذين يشغلوا وظائف بمرتبات زاهية والعمل على سياسات تحسن ظروف عمل أفضل و إلا ستزيد نسبة البطالة في العالم وستتسبب في الكثير من الأزمات .

ووفقاً لتقرير الأمم المتحدة للتجارة والتنمية أو ما يعرف بالأونكتا “إذا لم تتوفر فرص عمل، فستكون النتيجة انتشار الفقر وعدم الاستقرار وبالتالي ستزيد الهجرات الدولية”. وقد أشار التقرير إلى أن نظراً للتغيرات الديموغرافية فلابد من توفير الملايين من فرص العمل كل عام خلال العقود القادمة ، فعلى سبيل المثال فإن في نيجيريا تم تشغيل 224,000 ودخولهم في سوق العمل في عام 2005 إلا أن من المتوقع أن يضاعف هذا التعداد لخمسة أضعاف فيصبح مليون و ربعمائة ألف بحلول عام 2050 ، وفي أثيوبيا تم تشغيل مليون وربعمائة ألف إلا أن الأعداد ستزيد الضعف وتصبح 2 مليون و سبعمائة ألف خلال عام 2050 .

وأشار التقرير إلى اتخاذ خطوات لتنمية الناتج المحلي الإجمالي عن طريق توفير فرص عمل تشمل مرتبات مجزية وظروف عمل آمنة وصحية والاستثمار في تطوير وتنمية القدرات الانتاجية .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *