حوار مع باحثة سكندرية حصلت على براءة اختراع فى زيادة فقاعات مولد الهيدروجين

حوار مع باحثة سكندرية حصلت على براءة اختراع فى زيادة فقاعات مولد الهيدروجين
image.do

حوار – سمر سالم :

في ظل الاحداث التي تجتاح البلاد وفي ظل المشكلات التي يواجهها الشعب المصري وما ينتج عنها من ضغوط عديدة، يظل الامل بالتقدم والابداع يراودنا، ويزداد الامل عندما نري نماذج مشرفة في بلادنا تبدع وتخترع، وتدفع سفينة الوطن الي ركب التقدم.

من ضمن هذه النماذج “باحثين” يتخذون من البحث العلمي طريقاً يسلكونه، يطمحون ويبدعون ويحلمون بالمزيد من الابداع .. وهاهي الدكتور مهندس – رولا سمير عفيفي المحاضرة في قسم هندسة الميكاترونيات بمعهد الإسكندرية العالي للهندسة والتكنولوجيا، ومدير تنفيذي لوحدة ضمان الجودة والإعتماد. وحاصلة علي بكالوريوس الهندسة والماجستير والدكتوراه من كلية الهندسة جامعة الأسكندرية.

حصلت “رولا” علي براءة اختراع في زيادة فقاعات الهيدروجين بنسبة 300% بمولد فقاعات الهيدروجين .. التقت بها المدار وكان لنا معها هذا اللقاء ..

* ممكن توضيح اكتر عن طبيعة اختراعك، واهميته، واهدافه؟

في أثناء الإعداد لرسالة الدكتوراه تحت إشراف أ.د. كامل الشوربجي وبالجزء العملي في معامل الكلية علي عدة أجهزه منهم جهاز مولد فقاعات الهيدروجين، صادفتني أول مشكلة أن الجهاز يعمل في ظروف خاصة فوضعت في الجهاز لوح أسود معتم وتم تصوير النتائج من الجهة الأخري فأصبح الجهاز يعمل في كل الظروف وحقق كل النتائج بصوره أوضح وكانت الفقاعات الهيدروجينية التي يتم توليدها من الجهاز قليلة فاستبدلت سلك التنجستين المستقيم بسلك من النحاس علي هيئة حلقات وتم وضعها في مستوي واحد وبهذه الطريقة تم زيادة كمية فقاعات الهيدروجين بنسبة 300 %.

وبالصدفة البحتة أثناء مناقشة الدكتوراه أشاد بما فعلته أ.د. كمال عبد العزيز وكان ضمن لجنة المناقشة بأن هذا إختراع فسمعت أ.د. غاده الخياط بما قاله ونصحتنى بالتوجه إلي براءة الاختراع، وكذلك شجعني والدى، وتوجهت مباشرة إلي مكتب براءة الاختراع بالقاهرة وسجلت البراءة في اغسطس 2012 ومنذ ذلك التاريخ وأنا أتردد مع والدى علي مكتب براءة الاختراع حتي حصلت عليها في نوفمبر 2013 .

* ما هي التحديات والعقبات التي تواجه البحث العلمي في مصر؟

التحديات التي تواجه البحث العلمي في مصر لا يوجد تمويل، ووجود مكتب براءة الأختراع في مدينة القاهرة فقط، لأني كنت أسافر من الاسكندرية أنا ووالدي الي القاهرة عدة مرات.

* ماهي طموحاتك العملية التي بتسعي لتحقيقها؟

أنا بصدد براءة إختراع اخري مقدمة مع براءة الإختراع الأولي وأنتظر إعتماد شهادتها،
وأتمني تسهيل الاجراءات للباحثين وزيادة عدد المتخصصين لبراءات الإختراع، وطموحي العلمي كبير ولا أنسي دعم أسرتي وعميد المعهد وإدارته وأساتذتي ومساعدتهم لي ووقوفهم بجانبي .

ماذا تقولين للباحثين الشباب؟

وكلمتي للباحثين الشباب والمبتدئين المثابرة والصبر حتي نعمل ما يرفع شأن وطننا الحبيب.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *