لأول مرة ألتراس برادعاوى يتبرع 30 شيك لصالح مستشفى الاطفال بالاسكندرية

لأول مرة  ألتراس برادعاوى يتبرع 30 شيك لصالح مستشفى الاطفال بالاسكندرية
التراس 4

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتبت ـ أمانى عيسى :

 

تحت شعار (  أخلاقك مرآه لدينك  ) قامت حملة التراس  برادعاوى بالاسكندرية بجولة ميدانية تعد الاولى من نوعها منذ تدشينها بالتبرع بالدم لصالح مستشفى الشاطبى للأطفال مساء اليوم

 

واجتهد شباب مستقلين وسياسيين عزمهم لتدشين هذا الكيان المستقل التابع للدكتور البرادعى عن طريق الدكتورة هالة البنا القيادية فى الحملة الرئاسية للدكتور البرادعى دون اى ايديولوجية سياسية يعزمون جهودهم فقط لمن يقول نعم للدكتور البرادعى فى الانتخابات الرئاسية  مهما كان فكر هذا المواطن وأستأنفت الحملة عدة اشهر اثناء المرحلة التعليمية حيث اغلب اعضائها طلبة جامعيين ، وبالصف الثانوى واخريين ذو مهام وظيفية عالية المستوى واخرين أعضاء فى  التراس الكورة أصحاب المبادرة  وجميعا اختاروا العمل الجديد و بشكل مختلف مخصصين هذة الفترة  من اجل الفقراء ،و استوحمو اعضاء الالتراس هذا العمل فمنذ سنوات أجتمعوا عبر الشبكان الاجتماعية وتعرفوا على بعضهم البعض اثناء اجتماعات خاصة بثورة 25 يناير وتواصلوا فى تدشين هذه الحملة الرئاسية للدكتور محمد البرادعى بأفكار خاصة وفجائية وفريدة من نوع استخدام اساليبها المختلف وكانت محافظة الاسكندرية صاحبة العمل الاكثر على مستوى اعضاء الالتراس فى الجمهورية

 

وقال أحمد جوهر منسق ألتراس برادعاوى بالاسكندرية ان حملة التبرع بالدم تعد هذة الجولة الاولى من نوعها فى الحمات المختلفة لمرشحى الرئاسة وسوف تستمر وتنتهى مع انتهاء شهر رمضان الكريم .

 

وكشف جوهر أن هناك الالاف من الاطفال والحالات الحرجة والمستعصية  بمستشفيات الاسكندرية يعانون من نقص الدم وامراض اخرى مزمنة حيث تم تقسيم أعضاء الالتراس  الى مجموعات فى الاسابيع المقبلة  حيث بلغ تبرع مساء اليوم 30 شيك ما يعادل 15 لتر

 

وأوضح من خلال  الحملة التى أطلق نطشاء الالتراس برادعاوى بالمدينة (  أخلاقك مرآه لدينك  ) هو عمل انسانى وخيرى فى هذا الشهر المبارك  الهدف منة تشجيع الشباب بخلاف جميع فئات المجتمع السكندرى الاتجاة الى العمل الانسانى والصواب مفضلا  عن الجلوس عبر الكافيهات ومشاهدة التلفاز .

 

فى السياق ذاتة طالب أحد مسئولى التحاليل الطبية ببنك الدم بالمستشفى عطية عبد الوهاب الشباب بالتبرع بالدم من أجل اسعاف الحالات الحرجة والطارئة  وقال يعانى المئات من الاطفال من جميع امراض الدم المستعصية مشيرا ( السرطانية  ) وقال نحن فى أشد الاحتياج لتبرعات من الشباب بمثابة مرتان بالاسبوع مضيفا ان كل 150 يوم يجب على المواطن التبرع بالدم مشيرا على الافادة الواردة من هذا التبرع خصيصا للفئات العمرية التى تتراوح 18 حتى 55 عاما

 

وعن مكتسبات  ثورة 25 ينايرقال مسئول بنك الدم بالمستشفى ان هناك وعى شديد نتج اثرة من هذة الثورة العظيمة حيث ظهرت براعم الشباب فى شغفهم لعمل الانسانى والتوجهه الى العطاء وتنمية البلاد ومساعدة المواطن واعجب عطيه عبد الوهاب بشباب التراس برادعاوى  وانبهر بعملهم هذا التطوعى ووصفه بطوة الامام لمستقبل افضل لمصر.

 

التراس 2.JPG3.JPG5.JPG

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *