الحكومة “الشعبية ” تحذر من أنهيار المنظومة التعليمية

الحكومة “الشعبية ” تحذر من أنهيار المنظومة التعليمية
download (1)

الغربيه – مصطفى دياب

حذرت حكومة مصر الشعبية من إنفجار الأوضاع التعليمية فى مصر ، وإنهيارها بعد جمودها وعدم قدرتها على مواكبة التطورات الداخلية والخارجية خاصة مع ثورة تكنولوجيا المعلومات ، وعدم قدرة نظام التعليم المصرى على التوائم مع هذه الثورة ومع عقلية الأجيال الجديدة التى بدأت فى التمرد على النظام التعليمى القديم .
أكد الدكتور “أحمد عبد الهادى” رئيس حزب شباب مصر ، أن حكومة مصر الشعبية التى أعلن الحزب عن تأسيسها مؤخراً بدأت عملها برصد مشاكل و قضايا التعليم فى مختلف أنحاء قرى ونجوع مصر ، و التى سيتم تلقيها من مختلف قيادات الحكومة يوم السبت القادم فى الإجتماع التنفيذى الأول ، و المقرر عقده بالقاهرة وسيشارك فيه عدد من وزراء ومحافظى الحكومة الشعبية ، مؤكداً أن المؤشرات الأولية للتقارير القادمه من الكثير من محافظات مصر كشفت عن إنتظار مصر لكارثة غير مسبوقة ، والتى تتضمن إنهيار النظام التعليمى المصرى ، وعدم قدرتة على موائمة ومواكبة التطورات المتسارعة فى عقلية التلاميذ فى مراحلهم التعليمية المختلفة ، وفشل البنية التعليمية فى التطور بنفس القدر ، وألمح إلى أنه وعقب جمع كافة المشاكل والقضايا والتحديات التى تواجهها العملية التعليمية فى مصر سيتم عقد إجتماع لوزراء حكومة مصر الشعبية لبحث ودراسة وضع آليات تطوير التعليم المصرى ، وطرح كل المشاكل والمقترحات أمام الدكتور “محمود أبو النصر” وزير التربية والتعليم الرسمى وأمام الدكتور “حازم الببلاوى” رئيس الحكومة ، وأمام كافة المنظمات الحقوقية والمعنية بقضايا التعليم .

من جانب آخر إلتقى “على زاهر” محافظ الغربية بحكومة مصر الشعبية بالسيدة “فاطمة خضر” وكيل وزارة التربية التعليم بالغربية وبحث معها آليات التعاون والتنسيق بين القطاع التعليمى الرسمى بالمحافظة والحكومة الشعبية . وقد رحبت وكيل الوزارة بالتعاون مع الحكومة الشعبية وأشادت بدورها الشعبى الذى وصفتة بـأنه بمثابة عين المواطن البسيط على أى خلل فى فى القطاعات التنفيذية ، ويساهم فى القضاء على أى مشاكل أوفساد بها . و أبدت إستعدادها لبحث أى مشاكل تكشف عنها تقارير الحكومة الشعبية بالمحافظة .

كما أعلن “على زاهر” عن طرح كافة النتائج التى سوف تسفر عنها تحركات الحكومة الشعبية بمحافظة الغربية على المستوى التعليمى أمام قيادات القطاع والذين تم الإتفاق معهم على إتخاذ قرارات عاجلة فيها للقضاء عليها أولا بأول ، مؤكداً أنه فى حالة عدم التجاوب مع المشاكل التعليمية أو القضايا التى تواجه المواطنين فى أى من قطاعات الدولة التنفيذية بالغربية أو بأى من محافظات مصر سيتم عرضها على الوزير الرسمى المختص وعلى رئيس الوزراء تتبعها خطوات تصعيدية حالة عدم التجاوب مع حل هذه المشاكل .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *