تصريحات أردوغان بمنع مساكن الطلاب المختلطة تثير غضب الطلاب بإسطنبول

تصريحات أردوغان بمنع مساكن الطلاب المختلطة تثير غضب الطلاب بإسطنبول
erdogan

كتبت – ياسمين فخري:

نظم عدد من طلاب جامعة أدانا جوكوروفا وقفة إحتجاجية داخل حرم الجامعة بإسطنبول على ما وصفوه بالتعدي على حق خصوصية المواطنين.
وجاءت الاحتجاجات بعد التصريحات التي أصدرها رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بشأن عدم موافقته على اختلاط الطلاب والطالبات في مساكن الطلبة واعتبر النشطاء والحقوقيين هذه التصريحات انتهاكا لخصوصية الأفراد وتدخلا في طريقة حياتهم.
كان قد صرح أردوغان الأسبوع الماضي أن الحكمة لابد أن تتدخل لمنع اقامة الفتيات والفتيان للعيش معا حيث أن الأهالي تعهد إلى الحكومة مسئولية الحفاظ على أولادهم. وأضاف أردوغان أنه سيطالب بتغيير الاجراءات القانونية للتفتيش على مساكن الطلاب لمنع أقامة الفتيات والفتيان في نفس الغرف.
وعلق الطلاب ومجموعة من الحقوقيون وأساتذة الجامعات على تصريحات أردوغان بأنها انتهاك للمادة 20 في الدستور التي تنص على حماية خصوصية الفرد وعدم التدخل في شئونه الداخلية. وقد صرح أحمد فاروق أونصال من  منظمة حقوق الإنسان والتضامن من أجل الشعب المظلوم ((MAZLUMDER أن الدولة لا شأن لها في حياة المواطن وأن الأسرة هي التي تقرر كيف يعيش أولادها

ووفقا للمحامي الحقوقي أورهان كمال جنكيز فقد جاءت تصريحات أدروغان بعد الغاء حكومة أردوغان حظر ارتداء الحجاب في المؤسسات الحكومية والاحتفال بدخول أربع نائبات في البرلمان بالحجاب لأول مرة مما سيجعل من هؤلاء النائبات المحجبات مصب الغضب وخصوصا أن العلمانيون يعتبرون ارتداء الحجاب في الأماكن العامة تحديا للأسس العلمانية التي أسسها كمال أتاتورك.

وقد واجه حزب التنمية والعدالة انتقادات كثيرة مؤخرا بسبب تدخله في شئون الأفراد وتقليص الحريات والتي قامت على إثرها المظاهرات في ميدان تقسيم بعد موافقة البرلمان على قانون يمنع بيع المشروبات الكحولية ما بين العاشرة مساءا والسادسة صباحا بالرغم من تصريحات الحكومة التركية أنها اتبعت المعايير الأوربية في التحكم في بيع المشروبات الكحولية

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *