منسق شباب اليسار يكشف اسباب الاستقالات الجماعية بالتحالف الاشتراكى

منسق شباب اليسار يكشف اسباب الاستقالات الجماعية بالتحالف الاشتراكى
شباب اليسار

الإسكندرية – سمر سالم:

علق حسين جمعه منسق حركة شباب اليسار بالاسكندرية والعضو السابق في حزب التحالف الشعبي الاشتراكي علي سبب استقالة عدد كبير من اعضاء الحزب هو انحراف القيادات عن المسار الذى تبناه الحزب من بعد 30 يونيو ، ومواقف القيادات كذلك .

واضاف “جمعه” : طلعت فهمي الأمين العام للحزب شارك في المؤامرات التى تمت في انتخابات المكتب السياسي، وتم الطعن علي النتيجة ولم يلتفت اليها، وكذلك فى أنتخابات الإسكندرية، وتحضير اوراق اجتماع اللجنة المركزية والمكتب السياسي قبلها بفترة لدراسة المواقف ونقاش في الحزب مع القواعد الحزبية، وكذلك رئيس الحزب عبد الغفار شكر وانضمامه الي المجلس القومي لحقوق الانسان لم يكن ذو قيمة في ظل نظام قمعي مستبد .

وأكد “جمعه” ان خلافهم كان قائم مع جبهة الأنقاذ وطالبوا بالخروج منها، وعدم التحالف مع اي حزب رأسمالي، ولكن لم يتم الأعتبار لأراء القواعد الحزبية، وذلك كان بداية مرحلة التخوين والتشهير باعضاء الحزب وتفكك حزب التحالف وسيطرة قطاع حزب التجمع بسلطات الحزب فقط، واقصاء رأي جميع المختلفين مع ارئهم من باقي تيارات اليسار، وبناء علي ذلك خرجت الاستقالات الجماعية والعمل علي انشاء كيان اخر ثورى جديد علي اساس مطالب ثورة 25 يناير، وان من بين المستقلين نائب رئيس الحزب و4 اعضاء من المكتب السياسي واعضاء باللجنة المركزية واعضاء الموتمر العام للحزب ومكتب طلاب الاسكندرية وامين القاهرة وامين الاسكندرية .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *