9 أنشطة و559 مستفيد في ختام الأنشطة الإعلامية لشهر أكتوبر باستعلامات أبوتيج

9 أنشطة و559 مستفيد في ختام الأنشطة الإعلامية لشهر أكتوبر باستعلامات أبوتيج
809

أسيوط – محمود المصري :

أنتهي مركز إعلام أبوتيج التابع للهيئة العامة للاستعلامات من تنفيذ 9 أنشطة تنموية لعدد 559 مستفيد وذلك خلال شهر أكتوبر الجاري بجنوب أسيوط صرح بذلك محمد بكري مدير مركز إعلام أبوتيج وقال إن المركز بذلك حقق رقم قياسي في التوسع بالأنشطة المستهدفة لخريطة الإعلام التنموي والتي توليها هيئة الاستعلامات أهمية خاصة برعاية السفير أمجد عبد الغفار رئيس الهيئة وبإشراف علي النويهي رئيس قطاع الإعلام الداخلي وتوجيهاته المستمرة.

وأوضح محمد بكري مدير مركز إعلام أبوتيج أن أنشطة شهر أكتوبر تنوعت بين الندوات والحلقات النقاشة فضلاً عن المسابقات والاحتفالات والزيارات الميدانية للحملات المنفذة منوهاً أن الأنشطة تمت بحضور ومشاركة 12 مدرسة ثانوي وإعدادي بمركزي صدفا وأبوتيج و3 مراكز وقصور ثقافة و8 جمعيات أهلية.

وأشار أحمد مصطفي علي مسئول الإعلام التنموي بمركز إعلام أبوتيج أنه تم تنفيذ الأنشطة في 9 مواقع مختلفة للتواصل مع أكبر قدر من الشرائح المستهدفة وفي ذلك نفذت الأنشطة في ميدان أبوتيج وقاعة الاتحاد النوعي لذوي الإعاقة ومركز إعلام أبوتيج وقصور ثقافة أبوتيج والنخيلة ومركز أحمد بهاء الدين الثقافي ومدارس أحمد بهاء الدين والدكتور زكي عبد المتعال وكلاهما بصدفا والمدرسة الثانوية بنات بأبوتيج  .

وأضاف أحمد مصطفي أن الأنشطة المنفذة تضمنت التركيز والاستفادة من ذكري انتصار أكتوبر العظيم وكونه ملحمة مصرية فريدة وخاصة ولذا فقد تضمنت الأنشطة أحتفالية بالذكري الأربعين لنصر أكتوبر وندوة حول مذكرات العسكرية المصرية والإسرائيلية حول حرب أكتوبر بالإضافة لندوة بعنوان “أكتوبر بين الماضي والحاضر” بحضور الخبراء العسكريين والإعلاميين والاقتصاديين، وذلك بجانب لقاء حول معجزة النصر والدروس التنموية المستفادة، فضلاً عن مسابقة ثقافية كبري بعنوان “سيناء أرضنا الغالية” ونفذت بين 10 من مدارس الثانوي العام والفني بمركز أبوتيج وقراه كما شملت أنشطة الشهر حلقة نقاشية حول القطاع الأهلي ودوره في دعم قضايا ذوي الإعاقة بالإضافة للقاء ثقافي بعنوان “الوسطية عنوان التدين الصحيح” فضلاً عن زيارة ميدانية لحملة التوعية الثقافية المصورة بقيم التذوق والمشاركة والمواطنة الثقافية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *