غضب بالمنيا بعد الاعتداء على مراسل ام بى سى مصر داخل مركز شرطة

غضب بالمنيا بعد الاعتداء على مراسل ام بى سى مصر داخل مركز شرطة
mbc egypt

المنيا – بكر الحسيني:

استنكر مركز الحريات والحصانات وحمله حماية لمساعده ضحايا التعذيب واستعمال القسوة بالمنيا ما تعرض له اسلام فتحي مراسل قناة “ام بى سى مصر” من ضرب وتعذيب لمدة طويلة، الخميس الماضي، وحتي الرابعة من عصر أمس الجمعة، على يد أحد ضباط مركز شرطة بندر المنيا اثناء قيامه بعمل تقرير تليفزيونى
.
وطالب المركز فى بيان له، مدير امن المنيا ووزير الداخلية بالتحقيق الفوري والعاجل فى واقعه الضرب والتعذيب والاحتجاز، وأضاف البيان: بعد خروج المجني عليه من قسم شرطه بندر المنيا وتوجهه لمستشفى المنيا الجامعي رفض امن المستشفى تحرير محضر بالواقعة مجاملة للضباط، محذراً من عودة الشرطة إلى سابق عهدها، وعدم محاكمة والتحقيق مع الضباط الذين يخالفون القانون.

في السياق ذاته، أدان حزب المؤتمر بالمنيا الاعتداء على مراسل “ام بى سى مصر” من جانب ضابط أمام قسم الشرطة، عندما كان يقوم بعمله، حيث تم احتجازه بدون أدنى سبب و تم الاعتداء عليه بالضرب و السحل داخل القسم.
وطالب الحزب بإحالة هذا الضابط المسئول عن تلك الواقعة المشينة إلى التحقيق، و حذر الداخلية من الرجوع بنا إلى ممارساتها القمعية في فترة ما قبل ثورة يناير.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *