حبس 21 فتاة من جماعة الإخوان 15 يوما على ذمة التحقيقات

حبس 21 فتاة من جماعة الإخوان 15 يوما على ذمة التحقيقات
نساء الإخوان

المدار

قررت النيابة العامة حبس 21 فتاة من جماعة الإخوان المسلمين، لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات ، عقب ضبطهن خلال قطع شارع سوريا بمنطقة رشدي شرق الإسكندرية.

كان العشرات من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين،  كونوا حركة أطلقوا عليها اسم “حركة 7 صباحًا”، استهدفت القيام بمظاهرات في الساعة السابعة من الصباح قبل دخول تلاميذ المدارس.

ووجهت النيابة العامة لهن اتهامات “التحريض على العنف – قطع الطريق – الانضمام لتنظيم إرهابي – تكدير السلم العام – تعطيل مصالح المواطنين،وصرحت جماعة الإخوان المسلمين في بيان لها، أن قوات الأمن “اختطفت 22 فتاة، خلال مشاركتهن في مسيرة رافضة للانقلاب العسكري، بمنطقة ستانلي في تمام السابعة من صباح اليوم، وفرقت قوات الأمن المتظاهرين بالقوة، بعد ترديدهن هتافات منادية بعودة الرئيس محمد مرسي لمنصبه، وهتافات أخرى منددة و رافضة لحكم العسكر.

وأطلقت مديرية أمن الإسكندرية سراح إحدى الفتيات عقب فحصها، ليصبح عدد المحالين للنيابة 21

وأصدرت “حركة 7 صباحًا”، المنظمة للمظاهرة، بيانًا نددت فيه بما وصفته “استهداف الطلاب لإرهابهم وإلقاء القبض على فتيات من أعضاء بالحركة، ونتوعد حكومة الانقلاب الغاشم بمزيد من الفاعليات التصعيدية خلال الأيام المقبلة التي لم ولن تخرج عن نطاق السلمية“.

ومن جانبه، أدان التحالف الوطني لدعم الشرعية بالإسكندرية، في بيان له، ما وصفه بـ”السياسة الهمجية التي تنتهجها قوات أمن الانقلاب من تفريق المظاهرات بالقوة واعتقال الفتيات والاعتداء عليهن”، معتبرًا أن “هذا تصعيد واضح من قوات الانقلاب تجاه الفتيات الرافضات لحكم العسكر. النساء خط أحمر“.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *