مشرعون أمريكيون : ينتقدون خفض المساعدات لمصر

مشرعون أمريكيون : ينتقدون خفض المساعدات لمصر
أوباما

 قال مشرعون أمريكيون امس الثلاثاء أنهم غير سعداء بالتخفيضات في المساعدات الأمريكية لمصر التي أعلن عنها في وقت سابق هذا الشهر .

وقالوا أيضا إنهم يبحثون إجراء تعديلات على قانون أمريكي يحظر إرسال مساعدات لحكومات أعتبر أنها استولت على السلطة من خلال انقلاب عسكري.

وقال أعضاء في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب إن خفض المساعدات قد يؤثر على العلاقات الوثيقة مع الدولة المهمة من الناحية الإستراتيجية وبها قناة السويس بالإضافة إلى أنها أكبر دولة عربية من حيث عدد السكان.

وقال رئيس اللجنة إدرويس عضو مجلس النواب عن ولاية كاليفورنيا في جلسة استماع بشأن مصر “أؤيد علاقة عسكرية قوية ومستمرة مع مصر .”

وعبر أيضا بعض الديمقراطيين في اللجنة من أعضاء حزب الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن قلقهم وتساءلوا عما إذا كان البيت الأبيض تشاور مع إسرائيل -التي أبرمت اتفاقية سلام مع مصر- قبل اتخاذه القرار.

وقال نائب نيويورك ايليوت أنجيل وهو أرفع عضو ديمقراطي في اللجنة إن تعليق المساعدات يمكن أن يعرض للخطر عقودا من التعاون الوثيق مع الجيش المصري.

وأضاف “هذه الأفعال تجعل تأثيرنا عليهم أمرا أصعب وليس أسهل لأنني أرى انه إذا كنت تساعد سيكون لك بعض النفوذ. إذا كنت… تبتعد فسيكون موقفهم حينئذ.. (هو)..حسنا لماذا يتعين علينا أن ننصت لكم؟”

وقالت إدارة أوباما يوم التاسع من أكتوبر تشرين الأول أنها ستعلق تسليم دبابات وطائرات مقاتلة ومعدات عسكرية أخرى بالإضافة إلى مبلغ 260 مليون دولار مساعدات نقدية للحكومة المصرية المدعومة من الجيش إلى أن تحقق تقدما فيما يتعلق بالديمقراطية وحقوق الإنسان.

وأطاح الجيش المصري يوم الثالث من يوليو تموز بمحمد مرسي أول رئيس منتخب ديمقراطيا للبلاد بعد احتجاجات حاشدة على سياساته .

 المصدر – رويترز

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *