حزب مصر القوية يرفض بشكل قاطع قانون التظاهر التعسفي

حزب مصر القوية يرفض بشكل قاطع قانون التظاهر التعسفي
مصر القوية


كتب – هاجر محمد :

 

قام  حزب مصر القوية بإصدار بيان له  جاء فيه إننا في حزب مصر القوية نرفض بشكل قاطع هذا القانون التعسفي الذي لا يصدر إلا عن سلطة تبحث عن أمنها وبقائها بأي طريقة ولو كان على حساب حريات الناس وحقوقهم، وسنبذل كل جهدنا السياسي حتى نسقط أي قانون يتجه لتقييد الحريات أو انتقاص الحقوق.


وقال الحزب في البيان أن عقلية القمع واعتبار الحقوق السياسية والمدنية هبة من الحاكم يحجبها عن الناس وقتما يشاء هي عقلية نظام مبارك التي أسقطه الشعب في يناير 2011، وهي ذات العقلية التي أعدت مشروع قانون التظاهر في مجلس شورى عهد مرسي والذي طالب الشعب برحيله في 30 يونيو 2013، وهي ذات العقلية التي تعيد نفس الكرة الآن حين تعد قانونا يهدف حقيقة إلى منع التظاهر ويحجب حق الاعتصام، وسيسقط الشعب كذلك هذه العقلية وأصحابها؛ لأن حقوق الناس تنتزع ولا توهب من حاكم مهما كانت درجة قمعه وسيطرته المتخيلة.

هؤلاء القمعيون لا يتعلمون من دروس التاريخ، ولم يستوعبوا بعد أن الشعب المصري أزاح 3 سلطات عن رأس السلطة خلال أقل من 3 سنوات، ولن تتوقف حركة الشعب حتى تنزع أي سلطة جديدة تمعن في قتل المصريين وإذلالهم على يد أجهزتها الأمنية وتقمع الناس حين يودون التعبير عن احتجاجهم واعتراضهم على سياساتها الفاشلة والفاسدة. القوانين لا يكون لها أثر فعلي على أرض الواقع بمجرد توقيع من رئيس مؤقت أو حتى منتخب، ولكنها تصبح قابلة للتطبيق حين تعبر فقط عن حاجات عموم الناس وتسعى لحقوقهم؛ وإن خالفت ذلك فلن تعدو أن تكون مجرد حبر على ورق عاجلا أو آجلاً.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *