مطالبات للشيوعيين والاشتراكيين الثوريين بمصر بتشكيل قوات مسلحة ثورية على غرار “الفارك” بكولومبيا لإسقاط الدولة العسكرية

مطالبات للشيوعيين والاشتراكيين الثوريين بمصر بتشكيل قوات مسلحة ثورية على غرار “الفارك” بكولومبيا لإسقاط الدولة العسكرية
كولومبيا

 كتب- زيدان القنائي: 

دعا ائتلاف معدومي الدخل والعاطلين ونشطاء الحركات الشيوعية في مصر إلي تشكيل  قوات مسلحة ثورية مصرية من التيارات الشيوعية واليسار الثوري، لإسقاط الفاشية العسكرية التي تتحالف مع الرأسمالية العالمية، وتمتص دماء العمال المصريين والطبقات الفقيرة.

وطالب الائتلاف خلال بيان له- اليوم الجمعة- بتشكيل تنظيمات شيوعية مسلحة وجيش أحمر من العمال المصريين ومعدومي الدخل والعاطلين والفقراء والمهمشين، وكذلك من الاشتراكيين الثوريين والأناركيين على غرار التنظيمات الشيوعية، ومنها تنظيم “الفارك” في كولومبيا، والقوات المسلحة الثورية الكولومبية التي أسقطت النظام الرأسمالي هناك، وذلك لمواجهة جشع الطبقة الرأسمالية التي ما زالت تحكم مصر، وتحقيق الأهداف الاجتماعية لثورة 25 يناير التي سرقها العسكريين والفلول، وكذلك تثقيف العمال بالمصانع للحصول على حقوق الطبقات العاملة.

 ودعا الائتلاف كافة الحركات الشيوعية واليسار الثوري والتنظيمات الثورية إلي استكمال الثورة، وعزل التيارات الناصرية والأحزاب الليبرالية التي تتحالف مع الطبقة العسكرية وفلول الحزب الوطني والأزهر والكنيسة، لدعمها للرأسمالية المتوحشة.

 وطالب الائتلاف بالمقاومة الشعبية والثورية ضد تلك الدوائر التي تحالفت مع العسكريين، مؤكدًا أن العدو الحقيقي للطبقات العاملة والفقيرة في مصر ليس هو اليمين الديني المتمثل بالإسلاميين، بل اليمين الرأسمالي المتمثل بدولة “مبارك” العميقة والطبقة العسكرية الإقطاعية التي تحكم مصر منذ عام 1952 وتتحكم في اقتصاد البلاد وتديره لصالح عصابة رأسمالية تحكم  مصر وتنهش لحوم الفقراء.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *