“أهلا رمضان” احتفالية للتراث الفني الشعبي اليدوي في رمضان بإحدي مقاهي المنشية بالأسكندرية

“أهلا رمضان” احتفالية للتراث الفني الشعبي اليدوي في رمضان بإحدي مقاهي المنشية بالأسكندرية
517550401f41

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتبت : نرمين اسماعيل

رعت مكتبة الإسكندرية فعالية ثقافية للفنون اليدوية لتصنيع الزينة التي يتميز بها شهر رمضان، والتي تم تنظيمها في إحدى المقاهي بالمنشية في الإسكندرية، تحت عنوان “أهلا رمضان”، تعزيزا للتفاعل مع المجتمع.

ونقلاً عن ” الشروق ” أن الشاعر محمد رجب، منسق الاحتفالية قد أكد  : إن الهدف منها إلقاء الضوء على أهمية التراث الفني الشعبي واستعادته وتوثيقه، في محاولة لإيجاد صيغة للتفاعل الفني بين الجمهور والأشكال الفنية من جهة، وبين الفنانين والأشكال الشعبية للممارسة الفنية.

وأكد رجب أن أهمية الموضوع لا تكمن في جودة المنتج النهائي بقدر إلقاء الضوء على العملية الفنية في إطار الممارسة، لافتا إلى أن مصريين وأجانب شاركوا في الفعالية.

وأشار رجب إلى أن العادات والتقاليد الشعبية تمثل اللبنة الأساسية في عملية التلقي الفني والثقافي لدى الشعوب، كما تعد الطقوس الاحتفالية الجماعية أحد أهم روافد التعبير الفني في الثقافات المحلية.

وأوضح أنه شاب تطور الفنون في مجتمعاتنا الانعزال عن الروافد الثقافية المحلية، وهو ما أدى إلى عمق الهوة بين تلقي تلك الأشكال التعبيرية والممارسة الفنية.

وشدد رجب على أن أحد أشكال القضاء على تلك الفجوة هو تعزيز الممارسات الفنية التقليدية ودعمها في أوساط جديدة، حيث يمثل التمسك بها أحد أشكال الحفاظ على الهوية الثقافية.

وأوضح أن الاحتفالات الشعبية بالشهر الكريم تعد ضمن تلك الأشكال التقليدية، مشيرا إلى أنه فيما يتعلق بالشكل الفني للاحتفال، كانت عادة ما تنتشر في الأحياء الشعبية مجموعة من أبناء الحي الذين يتولون عملية تزيين حيهم بأشكال من قصاصات الأوراق التي يبدعون في أشكالها وتجميعها ووضعها في صفوف.

ولفت رجب إلى أن تلك الممارسة انحسرت عقب زيادة عدد طوابق البنايات في المناطق الشعبية، ما غير التركيبة السكانية لأبناء تلك المناطق، بالإضافة إلى انتشار الزينة الصينية المعدة مسبقا في الآونة الأخيرة، وهو ما يعني اختزالها للممارسة الفنية .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *