“الدعوة السلفية” لن تشارك في مظاهرات “الجبهة السلفية”

“الدعوة السلفية” لن تشارك في مظاهرات “الجبهة السلفية”
دعوة سلفية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتبت ـ أمانى عيسى :


قالت “الدعوة السلفية” إنها لن تشارك في المظاهرات التي دعت إليها “الجبهة السلفية” اليوم الثلاثاء الموافق 16 رمضان في عدد مِن مساجد مصر عقب صلاة التراويح؛ للتنديد بالوثيقة الحاكمة للدستور.

قال الشيخ ياسر برهامي: رغم رفضنا لهذه الوثيقة، ولفكرة “المبادئ الحاكمة للدستور”؛ إلا أننا لا نرى المشاركة في هذه المظاهرات؛ لأن النزول للشارع لا يكون إلا بعد استنفاذ الوسائل الأخرى؛ لمنع صدور هذه الوثيقة، والتي نرجو أن تؤتي ثمارها دون الحاجة إلي ذلك.

 

كانت الدعوة السلفية من بين قوى الائتلاف الإسلامي التي أصدرت بيانا قالت فيه أن إصدار مبادئ فوق دستورية يمثل استفزازًا صارخًا للشعب المصري، وخرقًا للديمقراطية، واعتداءً على الإرادة المصرية، وانحيازًا إلى فئة على حساب أخرى، وتعريضًا للمجتمع لما لا تحمد عقباه.

 

واعتبرت ما يتردد عن قرب صدور إعلان دستوري بعيدًا عن الإرادة الشعبية والاستفتاء الشعبي، يتضمن هذه المباديء، رجوعًا إلى الدكتاتورية، ومخالفة لآليات الديمقراطية، ومدعاة لاستمرار الثورة المصرية.

 

وقالت القوى الإسلامية الموقعة على البيان: إن المأمول من المجلس العسكري أن ينحاز إلى الإرادة الشعبية وأن يعمل على حمايتها وفق البيان رقم (59) الصادر عن المجلس، وأن يعود بعد تسليمه السلطة إلى مهمته الأصلية في حفظ التراب الوطني.

 

والقوى الموقعة هي «الهيئة الشرعية للحقوق والإصــلاح»، «الدعــوة السلفية»، «الإخــوان المسلمـون»، «جماعــة أنصــار السنـة المحمـدية»، «الجماعـة الإسـلامية»، «مجلس شـورى العلماء»، «رابطة علماء اهل السنة»، «جبهة الإرادة الشعبية»، «ائتلاف شباب مصر الإسلامي»،  «حزب الحرية والعدالة»، «حزب النور»، «حزب الإصـلاح»، «حزب الأصالة»، «حزب البناء والتنمية».

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *