القومي للطفولة والأمومة :يقدم بلاغاً للنائب العام للتحقيق في واقعة” ركل” مدرس لطالبة بالإسكندرية

القومي للطفولة والأمومة :يقدم بلاغاً للنائب العام للتحقيق في واقعة” ركل” مدرس لطالبة بالإسكندرية
المجلس القومى للطفولة

تقدم المجلس القومي للطفولة والأمومة ببلاغًا للنائب العام للتحقيق في واقعة ضرب أسامة إبراهيم- مدرس بمدرسة سيدي جابر الابتدائية- الطفلة “مارينا سعيد سامي” 11 عامًا الطالبة بالمدرسة، “بالشالوت” في طابور الصباح، مما سبب لها إساءة بدنية ونفسية وعرضها للخطر نتيجة إصابتها بنزيف.

وقال المجلس خلال بيان أصدره- اليوم الأربعاء- أن الواقعة تمثل عنفًا انتهاكًا صارخًا لحقوق الأطفال واستغلالًا للسلطة، مستنكرًا تلك الواقعة التي تتنافى مع قانون الطفل رقم “126” لسنة “2008”، والذي نص على أن تعليم الطفل يهدف في مراحل التعليم المختلفة إلى تنمية شخصية الطفل ومواهبه وقدراته العقلية والبدنية إلى أقصى إمكانياتها مع مراعاة أن تتفق مع كرامة الطفل وتعزيز شعوره بقيمته الشخصية وتهيئته للمشاركة وتحمل المسئولية.

وطالب المجلس بتوقيع عقوبة على المدرس درءًا للعنف المدرسي الذي تفشى بمختلف صوره، وضرورة اتخاذ المؤسسات التعليمية إجراءات رادعة، لمنع الممارسات التي تنتهك كرامة وحقوق الطفل.

وأعرب المجلس عن أمله في تطوير البيئة التعليمية بعناصرها المختلفة، بما ينعكس آثاره على بناء جيل واع معتز بكرامته وقادر على بناء وطنه.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *