كتاب عن أشهر الاغتيالات السياسية في مصر

كتاب عن أشهر الاغتيالات السياسية في مصر
Cover igtyalat siasia[1]

 

الأسكندرية/ نورهان صلاح الدين
2/6/2011

 

 

 

صدر عن دار الكتاب العربي ببيروت كتاب يتناول تاريخ الاغتيالات السياسية في مصر  تأليف الدكتور خالد عزب، والباحثة صفاء خليفة ويرى الباحثان خلاله ان كل حادث اغتيال في تاريخ مصر المعاصر حدث نتيجة لما قبله من أحداث،

فيتعرض الكتاب لظروف الحادث؟، وكذلك التعريف بالشخص الذي تم اغتياله من هو القاتل؟، ودوافع الاغتيال، ونتائج كل قضية من خلال محاضر التحقيق الأصلية والعديد من الوثائق البريطانية والأمريكية. ونتعرض في هذا الكتاب لثمان حالات من الاغتيالات السياسية.

وترجع أهمية هذا الكتاب لما شهدته مصر خلال القرن العشرين بعض حالات العنف السياسي متمثلا في اغتيال بعض الشخصيات العامة والسياسية.. وقد اتسمت بعض هذه المحاولات بالإرهاب حيث أصبحت الطلقات بديلاً للكلمات والقتل بدلاً من الحوار، وأصبح اختلاف الرأي يدفع بصاحبه إلي الموت. كما شهد هذا القرن محاولات الجماعات الإرهابية لضرب هذا المجتمع وفرض الرأي بالقوة، أو من باب إثبات الوجود الدموي متمثلة في محاولة اغتيال الوزراء والكتاب وضرب السياحة في عمليات دموية أثارت الرأي العام المصري، ويتناول هذا الكتاب أهم هذه المحاولات في تاريخ مصر المعاصر التي أثارت ضجة وقت حدوثها اعتمادًا علي مجموعة من الوثائق البريطانية والأمريكية ومحاضر التحقيق في كل ملف قضية

وأهم الاغتيالات التى تناولها الكتاب حادث اغتيال بطرس غالي باشا: (20 شباط/ فبراير 1910) و حادث اغتيال السير لي ستاك و حادث اغتيال أحمد ماهر باشا و حادث اغتيال أمين عثمان و حادث اغتيال النقراشي باشا و حادث اغتيال حسن البنا و حادث اغتيال الشيخ الذهبي بالاضافة الى حادث اغتيال أنور السادات


التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *