شيخ الازهر يدعو لاجتماع عاجل الاربعاء المقبل للتشاور حول اعتماد وثيقة الأزهر

شيخ الازهر يدعو لاجتماع عاجل الاربعاء المقبل للتشاور حول اعتماد وثيقة الأزهر
شيخ الازهر

 

 

 

 

 

 

كتب ـ شريف عبد الله

دعا فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر كافة القوى السياسية الفاعلة لاجتماع عاجل  يوم الأربعاء المقبل بمقر مشيخة الأزهر للتشاور حول اعتماد وثيقة الأزهر، لتكون بمثابة صيغة توافقية تؤكد على الهوية والحرية واعتبار المواطنة أساس للمساواة  للمصريين جميعاً بغير تفرقة ولا تمييز

ونوه الطيب في المؤتمر الصحفي   الذى عقده اليوم بمقر مشيخة الأزهر.بأن وثيقة الازهر اشترك في وضعها ممثلون عن مختلف الاطياف الفكرية ونالت دعما وقبولا لدى القوى السياسية والرأي العام في الداخل والخارج مؤكدا أن الأزهر لا يفرض رأيه ولا يعد نفسه طرفا في العمل السياسي.

ولفت الطيب الى ان هذا اللقاء  ياتى ليؤكد ان الازهر أبوابه مفتوحة أمام الجميع وانه دائما يحرص على وحدة النسيج الوطنى والبعد عن أسباب النزاع والفرقة ولم يكن الهدف من الدعوه فرضا رأياً وإنما تاكيدا  على دوره الوطنى وعلى كونه بيتاً للأمة لا ينحاز لفريق، ولا يتدخل فى شئون السياسة الحزبية.

موضحا انه لا يشارك في وضع دستور ولا ينحاز لأي فريق وانما يؤكد على دوره الوطني في هذة المرحلة الدقيقة التي تمر بها مصر.

واضاف الطيب  إن الأزهر واجب عليه أن يقوم بدور تصالحى جراء أى انشقاقات وهو ما يحدث حاليا من وجود انشقاق خطير يلوح فى الأفق حول المبادئ الحاكمة للدستور.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *