منظمة العدل والتنمية تكشف عن مفاعل نووي سرى بصحراء قنا.. وتطالب بالتحقيق في دفن نفايات مفاعل ديمونة الإسرائيلي بسيناء والكشف عن حقيقة زرع الألغام بصحراء قنا وأسيوط

منظمة العدل والتنمية تكشف عن مفاعل نووي سرى  بصحراء قنا.. وتطالب بالتحقيق في دفن نفايات مفاعل ديمونة الإسرائيلي  بسيناء والكشف عن حقيقة زرع الألغام بصحراء قنا وأسيوط
العدل والتنمية

 بيان إعلامي:

كشفت  منظمة العدل والتنمية لحقوق الإنسان عن وجود  منطقة بصحراء المراشدة بأراضي  الشركة اليابانية “كوبي بوصان”  يشتبه بوجود مفاعل نووي سرى بها، وذلك  لتطوير البرنامج النووي المصري مع  نقل مواد اليورانيوم من جبال البحر الأحمر عبر خط سكك حديد أبو طرطور إليها، وكذلك اعتكاف خبراء من اليابان والصين على تطوير البرنامج النووي المصري.

ودعت المنظمة خلال بيان لها- أمس السبت- الجيش المصرى لتطوير البرنامج النووي المصري لوجود دولتين نوبيتين بالمنطقة هما إسرائيل وإيران، مطالبة بالتحقيق في تخريب خط سكك حديد أبو طرطور وسرقة القضبان.

كما دعا نادي عاطف- رئيس  المنظمة – مصر إلى تطوير البرنامج النووي  في ظل امتلاك إسرائيل للسلاح النووي، مطالبا بسرعة التحقيق في قيام مبارك والمشير طنطاوي بدفن النفايات النووية لمفاعل ديمونة الإسرائيلي داخل سيناء والصحارى المصرية وقياس نسبة الإشعاعات بالصحارى المصرية،  حتى لا تتسبب تلك المواد بكارثة إنسانية مستقبلا، وكذلك رفع دعاوى فضائية دولية ضد إسرائيل والمتورطين بدفن النفايات النووية لديمونة بمصر.

وأشار زيدان القنائى- عضو المكتب الاستشاري للمنظمة – إلى انه ينبغي على السلطات المصرية  أن تتبنى  نظرية معاهدة كامب ديفيد واستمرارها مقابل تطوير برنامج نووي مصري  حال اى تدخل سافر من قبل الولايات المتحدة الأمريكية والغرب وتل ابيب  مطالبا  بالكشف عن حقيقة زرع الألغام بصحراء أسيوط ونجع حمادي وصحراء غرب قنا والتي راح ضحيتها شخصين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *