مصر الثورة: محاولة اغتيال “وزير الداخلية” عمل إرهابي من جماعة الإخوان وأنصارهم من الجماعات الجهادية

مصر الثورة: محاولة اغتيال “وزير الداخلية” عمل إرهابي من جماعة الإخوان وأنصارهم من الجماعات الجهادية
مهران

كتب – المدار:

أدان حزب مصر الثورة برئاسة المهندس محمود مهران محاولة اغتيال وزير الداخلية الفاشلة  والتى أسفرت عن إصابة أكثر من 75  بينهم أفراد الشرطة و مواطنين ابرياء وطفل

 جاء ذلك في بيان أصدره الحزب اليوم وأشار البيان إلي ان هذه الفعلة تعد عملاً إرهابيا من جماعة الإخوان الإرهابيين وأنصارهم من الجماعات الجهادية اللذين لا زالوا ينتهجون نفس نهجهم القديم ونفس المخططات التي أسست عليها الجماعة والتي تعود بنا إلي بداية حقبة التسعينات والتي كانت لا تحمل سوي الخسة والغدر والتي لجئوا إليها بعد ان ضاقت بهم السبل .

وطالب الحزب في البيان رئيس الجمهورية ووزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي ووزير الداخلية بالضرب بيداً من حديد علي كل من تسول له نفسه المساس بأمن مصر والقبض بسرعة علي المخططين لارتكاب هذه الجريمة البشعة ، كما أكد الحزب علي استمرار دعمه للقوات المسلحة والشرطة في القضاء علي الإرهاب مناشداً الشعب المصري دعمهم والوقوف خلفهم حني يرجع الأمن للشارع ويقضي علي الإرهاب.

ووصف  “مصر الثورة” محاولات الإخوان لمقتل اللواء محمد إبراهيم لتوهمهم القضاء علي الأمن بالغباء والجهل مؤكدا ان المحاولات الإرهابية لقتل وزير الداخلية لن تسقط الأمن وسيكون هناك أكثر من 80 مليون محمد إبراهيم .

وقال الحزب في بيانه “علي كافه تلك البؤر الإجرامية  الإرهابية ان تدرك ان أرواح الأبرياء التي تزهق وحياه الآمنين التي تروع ثمنها اغلي مما يتخيلون وعليهم ان يدركوا شاءوا أم أبوا أنهم الخاسرون لان مصر وشعب مصر لن يرهبه رصاص غدر وقادر ان يتصدي لكل من يقترب من مصر شعباً وحكومةً وجيشاً .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *