شباب الحزب المصري الديمقراطي باسيوط : نظام الفردي في الانتخابات رجوع لقبل ثورة 25 يناير

شباب الحزب المصري الديمقراطي باسيوط : نظام الفردي في الانتخابات رجوع لقبل ثورة 25 يناير
حسام مصطفى

المدار – أسيوط:

انتقد شباب الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي بأسيوط تصريحات اللجنة المشكلة لتعديل الدستور في اختيارها النظام الفردي في الانتخابات البرلمانية والتي بمقتضاها هدمت امل هام في مشاركة الشباب في الحياه السياسية والممثلة في السلطة التشريعية.

وصرح حسام مصطفي عضو الهيئة العليا للحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي ان العمل بالنظام الفردي في الانتخابات البرلمانية هو اعلان للعمل بالرأس المال السياسي و الذي تم رفضه من قبل ثورة 25 يناير.

واكد مصطفي انه علي اللجنة النظر اللي صعيد مصر وما يحدث فيه في الانتخابات من الاستخدام الواضح للراس المال السياسي و استخدام القبليات في انجاح الكثير من المرشحين لمجلس الشعب دون النظر الي الفكر السياسي و البرامج المقترحة من السادة المرشحين

وأوضح مصطفي أن الانتخابات القادمة ستكون المنافسة بين القبليات و ابناء الحزب الوطني المنحل و جماعة الاخوان المسلمين . وسبب دخول الجماعة في المعركة الفردية يرجع الي استخدام الكثير من الطبقة الكادحة في الانتخابات والتي يرجع اساسها الي فكرة الانتخاب بالرقم القومي في الكثير من القري والمراكز في محافظات الصعيد.

وقال مصطفي انه ان تم الموافقة علي خوض الانتخابات بالنظام الفردي من قبل لجنة الخميس سوف يعود بالدولة الي يوم 24 يناير ولا عزاء للمراة والشباب و الاقباط.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *