هجمات شرسة لأنصار المعزول بالمنيا اقتحام بعض أقسام الشرطة والمصالح الحكومية وإخلاء مبني المحافظة خوفا من هجمات متوقعة لأنصار المعزول مصرع مقدم شرطة بمطاي ومحاولة حرق 3 كنائس وقطع الطريق الزراع

هجمات شرسة لأنصار المعزول بالمنيا اقتحام بعض أقسام الشرطة  والمصالح الحكومية وإخلاء مبني المحافظة خوفا من هجمات متوقعة لأنصار المعزول مصرع مقدم شرطة بمطاي ومحاولة حرق 3 كنائس وقطع الطريق الزراع
images

تقرير – بكر الحسيني :

منذ الصباح الباكر تحولت المنيا إلي ساحة كر وفر بين قوات الأمن وأنصار المعزول … الأهالي يعيشون حالة من الرعب والهلع ولا يغادرون منازلهم، والمنشات الحكومية تستغيث والسنة النيران تتداخل في الميادين الرئيسية.

بدأ أنصار المعزول عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة بالتجمع أمام أقسام الشرطة بمراكز المنيا وسمالوط ومطاي تطورت الاشتباكات إلي إلقاء قوات الأمن قنابل مسيلة للدموع لتفريقهم المحتجين .

فيما بدا أنصار المعزول بمحاولة اقتحام مبني مجمع المصالح الحكومية بكورنيش النيل وتكسير الأبواب والشبابيك .

وفي جنوب المنيا قال شهود عيان أن هناك محاولات لإشعال النيران بكنيسة العذراء بديرمواس وتجمهر أنصار المعزول علي الطريق الزراعي ،فيما قام العشرات لإلقاء المولوتوف ومحاوله حرق كنيسة بدلجا والاعتداء علي كنيسة ماري مينا بحي أبو هلال واستطاع الأهالي إطفاء النيران إلا أن المركز الطبي والصيدلية التابع للكنيسة تم حرقها وتطورت الاحداث حيث أضرمت النيران في الكنيسة الإنجيلية بشارع جاد السيد بحي أبو هلال جنوب مدينة المنيا.

وفي مركز سمالوط قتلى ومصابين وحرق مجلس المدينة بالكامل ومحكمة سمالوط والنيابة الاداريه ومحاوله اقتحام مركز الشرطة ، فضلا عن حرق إطارات السيارات بالشوارع الرئيسة والفرعية ، وتم السيطرة من قبل الأمن والأهالي عندما حاولوا اقتحام مطرانيه سمالوط البلد .

ومطاي اقتحم الإخوان مركز الشرطة وقال شهود عيان انه تم هروب المساجين والأسلحة فيما القي مقدم شرطة مصرعه داخل مستشفي مطاي ، بعد أن تدافع عليه أنصار المعزول بالضرب بالعصي والشوم .

وفي بني مزار دوي طلقات الرصاص تجوب المدينة حيث تم حرق مبني النيابة الإدارية والمحكمة وإطلاق نيران كثيفة بجوار مطرانية بني مزار شرق المحطة .

وفي العدوة احتجز أنصار المعزول القيادات الأمنية وسيطروا علي مركز الشرطة وتخريب بالشوارع الرئيسية .
جدير بالذكر انه تم رصد حرق لمنشات ومحلات تجارية للأقباط علي حدود المحافظة بمراكزها التسعة .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *