“مصر الثورة” ينعى شهداء الجيش والشرطة ويدين استخدام الاخوان السلاح ضدهم

“مصر الثورة” ينعى شهداء الجيش والشرطة ويدين استخدام الاخوان السلاح ضدهم
المهندس محمود مهران، رئيس حزب مصر الثورة

كتب – أميرة صلاح:

ادان حزب “مصر الثورة” برئاسة المهندس “محمود مهران” اعتداء ميليشيات جماعة الاخوان المسلمين على قوات الشرطة والجيش بالأسلحة النارية بعد اصدار النيابة العامة قراراً بفض اعتصامي رابعة والنهضة، واستنكر الحزب قيام الاخوان وانصارهم بقطع الطرق وتخريب المنشآت العامة والممتلكات الشرطية واستخدام السلاح ضد المواطنين في العديد من محافظات مصر.

كما ينعى “مصر الثورة” شهداء مصر من ضباط الشرطة والجيش وجنودهما ويطالب جميع المصريين بالوقوف خلف قواتنا المسلحة والشرطة ودعمهم وتكوين لجان شعبيه لحماية المنشآت العامة والخاصة بجانب رجال الشرطة حتى تستقر مصر وامنها وحتى يتم القضاء على الإرهاب نهائياً.

وأشاد “مصر الثورة” بدور الشرطة في توقيت وخطه فض الاعتصام بصحبة عدسات جميع وسائل الاعلام المصرية والعالمية مؤكداً ان ذلك اعطي الفرصة للعالم بأجمعه لمشاهده الأسلحة التي وجدت داخل الاعتصام المسلح والغير سلمي ورؤية مستخدميها على شاشات جميع القنوات العربية والأجنبية وهم يقتلون أبنائنا من رجال الجيش والشرطة.

واكد الحزب على تجديد الدعوة للحوار من اجل المصالحة الوطنية مع من لم تلوث اياديهم بدماء المصريين او حرضوا على قتلهم مطالباً قيادات الاخوان بضبط النفس وسحب اعضائهم من جميع المحافظات حقناً لدماء المصريين ولاستقرار البلاد مناشدهم الاعتراف والاقتناع باستحالة عوده الرئيس المخلوع الدكتور “محمد مرسي” والمشاركة في الحياة السياسية الجديدة واعلاء مصلحه الوطن.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *